BBC تعرب رسميا عن قلقها من احتمال تدني اصوات اية الله رفسنجاني في الانتخابات

رمز الخبر: 1007367 الفئة: سياسية
هاشمی رفسنجانی

أعربت هيئة الإذاعة البريطانية BBC عن مخاوفها ازاء احتمال تدني نسبة التصويت لاية الله هاشمي رفسنجاني في الدورة الخامسة لانتخابات مجلس خبراء القيادة المقررة غدا الجمعة مقارنة بالدورة السابقة، مما من شانه ان يوجه ضربة قوية لمصداقيته و مكانته في مجلس الخبراء القادم ، و بالتالي سيكون عاملا للاستهانة السياسية به و آلية ضغط من معارضيه للحد من قدرته على المناورة والتأثير في المستقبل.

وأفاد القسم السياسي بوكالة "تسنيم" الدولية للانباء ، بان اعلام النظام الملكي البريطاني BBC تطرق من جديد في تقرير له إلى الترويج لمسألة عدم التصويت لصالح آية الله جنتي وآية الله مصباح وآية الله يزدي في الانتخابات القادمة لمجلس خبراء القيادة.
وكانت BBC قد دعت الاسبوع الماضي، في تقرير لها إلى عدم التصويت لصالح الفقهاء الثلاثة المتقدمة اسماؤهم أعلاه ، و بدلا من ذلك التصويت لصالح قائمة انتخابية معينة في انتخابات مجلس خبراء القيادة.
وتطرقت BBC  إلى مناقشة إحتمال تدني نسبة التصويت للشيخ هاشمي رفسنجاني في الانتخابات المقبلة ، حيث يبدو ان كاتب هذا المقال كتب مقالته لانتقاد كاتب المقال السابق لـ BBC بسبب "جهله السياسي الذي تجلى في تلك المقالة" .
واستعرض الكاتب الاحتمالات الموجودة بشان طريقة تصويت اهالي العاصمة طهران في الانتخابات السابقة ، ليعرب رسميا عن قلقه من أن اثارة هذه القضية ستؤدي الى تراجع نسبة التصويت لآية الله هاشمي رفسنجاني، وحتى من الممكن ان يتراجع الى المرتبة الثامنة او التاسعة في دائرة طهران لانتخابات مجلس خبراء القيادة .
وتابع قائلا : إذا لم يتمكن هاشمي ورفسنجاني وروحاني من الحصول على نسبة لافتة للنظر من أراء معسكر المحافظين ، والحصول على الحد الاعلى من أراء الاصلاحيين (يعني 30%) فمن المرجح ان يؤدي ذلك الى تدني رتبة هاشمي رفسنجاني وروحاني الى اقل من الثامنة في ترتيب المرشحين الفائزين.
واعربت BBC  عن بالغ قلقها ازاء ذلك وقالت نظرا لحصول هاشمي رفسنجاني على المركز الاول في عدد الأصوات في الانتخابات السابقة لمجلس خبراء القيادة فان عدم حصوله على المرتبة الاولى في الانتخابات المقبلة من شانه ان يوجه ضربة قوية لمصداقيته ومكانته في مجلس خبراء القيادة القادم ، وبالتالي سيكون تدني مرتبته عاملا للاستهانة السياسية وآلية ضغط من معارضيه للحد من قدرته على المناورة والتأثير في المستقبل ، أي ان محاولة اقصاء ثلاثة رموز الطرف المقابل الثلاثة، يمكن ان يؤدي مستقبلا إلى الحط من مكانة هاشمي رفسنجاني وروحاني في مجلس خبراء القيادة وتراجع عدد أصواتهما.
وعلى الرغم من دعم وسائل الاعلام البريطانية لشخص وقائمة آية الله هاشمي رفسنجاني في الدورة المقبلة لانتخابات مجلس خبراء القيادة ، فان الاخير لم يرفض حتى هذه اللحظة مثل هذا الدعم البريطاني.
فيما قالت فائزة هاشمي ابنة آية الله هاشمي رفسنجاني، لمراسل القسم السياسي لوكالة تسنيم الدولية ، يوم السبت، انها لا ترى أي مبرر لاعلان البراءة من دعم وسائل الاعلام البريطانية لبعض القوائم الانتخابية في إيران.
وواجه دعم وسائل الاعلام البريطانية لأفراد معينين و بعض القوائم الانتخابية في البلاد، انتقادات واسعة النطاق من قبل الشخصيات السياسية والرأي العام. ومع اقتراب موعد الانتخابات، أطلق الطلاب الايرانيون حملة "لا للقائمة البريطانية" لمواجهة هذا النهج البريطاني.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار