النائب المصري الذي ضرب عكاشة "يهدي" حذاءه للكنيست‎ الصهيوني

رمز الخبر: 1015361 الفئة: دولية
عکاشه

لم تمر حادثة استضافة النائب المصري والإعلامي المثير للجدل توفيق عكاشة للسفير «الإسرائيلي» في القاهرة مرور الكرام، فرغم شهرته الشعبية الكبيرة في مصر التي اكتسبها من خلال هجومه الحاد والمستمر على الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، إلا أن ما أقدم عليه مؤخرا جعله مثار انتقاد حاد من أوساط مصرية متعددة.

وآخر ما تعرض له عكاشة كان ضربه بالجزمة من قبل نائب مصري، ولم يقف الأمر على هذا، بل أصبحت تلك الجزمة حديث الجميع.

وقد أعلنت صحيفة "اليوم السابع" أن الفريق الفني في الصحيفة سيطلق لعبة "اضرب نائب «إسرائيل» بالجزمة"، وذلك فى إطار ما وصفته بحالة الغضب الشعبي والاستياء البرلماني من التصرفات المسيئة التي صدرت عن نائب التطبيع".

كما نشرت "اليوم السابع" تقريرا قالت فيه إن جزمة النائب كمال أحمد التي ضرب بها نائب التطبيع توفيق عكاشة، أصبحت حديث الجميع خلال الأحداث التي شهدها مجلس النواب امس الأحد، واستحوذت على اهتمام الكثيرين، حيث اعتبرها البعض دخلت التاريخ لأنها أعادت اعتبار الشعب المصرى وشهدائه وكرامة النواب في وجه نائب التطبيع"توفيق عكاشة".

الجزمة التي ضرب بها كمال أحمد اليوم توفيق عكاشة سوداء اللون دون رباط ثمنها 320 جنيها، اشتراها النائب من أحد المحلات بالإسكندرية ومقاسها 41.

وعندما سأل النائب كمال أحمد لمن يهديها؟ قال:  إذا طلب مني أن أهديها، فسأهديها للكنيست «الإسرائيلي» لتكون شاهد عيان على نائب ثأر لكرامة الشهداء والشعب المصري".

وكان النائب في البرلمان المصري أحمد كمال، أقدم على ضرب النائب توفيق عكاشة، بالحذاء احتجاجا على استضافته السفير «الإسرائيلي» في القاهرة بمنزله.

وقال كمال عند ضرب عكاشة بـ"الجزمة"، إن هذه رسالة "من الزعيم جمال عبدالناصر للخائن العميل".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار