بايدن في «إسرائيل» لمناقشة رزمة المساعدات الأمريكية

رمز الخبر: 1018218 الفئة: دولية
جو بایدن

قالت صحيفة «هاآرتس» العبريّة ، اليوم الخميس ، إنّ رئيس الحكومة «الإسرائيلية» بنيامين نتنياهو ، هو الذي بادر إلى دعوة نائب الرئيس الأميركي، جوزيف بايدن ، لزيارة «إسرائيل» ، مشيرةً إلى "أمل نتنياهو في أن يقنع بايدن الرئيس الأميركي باراك أوباما ، بزيادة حجم المساعدات الماليّة التي ستحصل عليها «إسرائيل» في إطار الاتّفاق الأمني" .

وأعلن البيت الأبيض، أمس، أن بايدن سيصل إلى «إسرائيل» في الثامن من الشهر الجاري، في إطار زيارة تمتد ليومين يلتقي خلالها الرئيس «الإسرائيلي» رؤوفين ريفلين، ونتنياهو. كذلك سيزرو رام الله للقاء رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس.

وأوضحت الصحيفة أنّ بايدن سيناقش ونتنياهو اتفاق المساعدات الأمنية الأميركية لـ«إسرائيل»، التي تطالب فيها الأخيرة كتعويض عن الاتفاق النووي بين إيران والدول العظمى.
يُشار إلى أن زيارة بايدن إلى «إسرائيل» هي الثالثة منذ تبوئه منصبه. وكانت زيارته الأولى، في آذار/مارس من عام 2010، وقد أنشأت، حينذاك، أزمة دبلوماسية حادة بين «إسرائيل» والولايات المتحدة على خلفية القرار بالدفع بمخطط بناء استيطاني في مستوطنة «رمات شلومو»، والذي أعلن عنه أثناء الزيارة. وتلتها زيارة ثانية في عام 2014، للمشاركة في تشييع أرئيل شارون. وسيسعى نتنياهو من خلال هذه الزيارة إلى زيادة المساعدات الأمنية الأميركية لـ«إسرائيل» حتّى تبلغ قيمة 4 مليار دولار أميركي سنوياً، أي أكثر مما تحصل عليه «إسرائيل» في الوقت الحالي بمليار دولار أميركي.
وأشارت الصحيفة إلى أنه بعد زيارة بايدن إلى البلاد، وقبل أن يصل نتنياهو إلى الولايات المتحدة، في إطار مشاركته في مؤتمر لجنة العلاقات الأميركية «الإسرائيلية» «إيباك»، سيتوجه وزير الحرب «الإسرائيلي» موشي يعالون، إلى واشنطن، للاجتماع بنظيره الأميركي، آشتون كارتر. ومن المتوقع أن تتركز محادثات الطرفين أيضاً على الاتفاق الأمني الأميركي – «الإسرائيلي» .
كذلك لفتت الصحيفة إلى أن بايدن قد يعقد اجتماعات في الأردن والإمارات، في إطار زيارته للمنطقة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار