نائب قائد فيلق القدس: صاروخ فجر – 5 تم اطلاقه من منطقة محاصرة في فلسطين نحو تل أبيب

رمز الخبر: 1018664 الفئة: سياسية
سردار اسماعیل قا آنی / سردار قاآنی

أشاد نائب قائد فيلق القدس العميد اسماعيل قا آني بأبناء المقاومة الاسلامية في فلسطين المحتلة وأكد أن صاروخ فجر – 5 الذي تم اطلاقه في الآونة الأخيرة انما من كان من منطقة محاصرة نحو تل أبيب موضحا أن أبناء حزب الله لبنان سلبوا الراحة من الكيان الصهيوني حيث أن أبطال الاسلام يستعيدون المناطق المحتلة في البلاد الاسلامية.

و أفاد مراسل القسم السياسي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في مدينة مشهد المقدسة أن العميد قا آني أكد ذلك في كلمة القاها مساء أمس الخميس في الذكري السنوية الاولي لكوكبة من شهداء هذه المدينة.
وقال هذا المسؤول في كلمته " رغم أن العالم يمارس الظلم والاضطهاد علي المجتمعات الاسلامية الا اننا نري نمو الاسلام من جديد في المنطقة وذلك بفضل انتصار الثورة الاسلامية".
وأشار نائب القائد العام لقوات فيلق القدس الي محاولات الاستكبار العالمي بزعامة أمريكا والكيان الصهيوني الرامية الي الحيلولة دون نمو الاسلام في العالم موضحا أن أبناء مدرسة أمير المؤمنين الغياري يدافعون في مختلف ساحات الخطر عن شرفهم وكرامتهم وكذلك عن عزة وحدود المظلومين في مختلف الدول الاسلامية.
وتطرق العميد قا آني الي الحصار المفروض علي جزء من الاراضي السورية منذ أكثر من 3 أعوام ومقاومة أهالي هذه المناطق وقال " ان هؤلاء المؤمنين يؤكدون ضرورة مواصلة المقاومة أمام الأعداء وتسجيل المواقف البطولية في الدفاع عن أرضهم ووطنهم".
وتطرق نائب القائد لفيلق القدس الي الحروب المتتالية التي تشهدها الدول الاسلامية وتقف وراءها كل من أمريكا وكيان الاحتلال الصهيوني وقال " ان المجاهدين حصلوا علي أنواع المكاسب والانتصارات في ساحة القتال وزعزعوا أركان كلا من واشنطن وتل أبيب".
وأضاف قائلا " ان الامريكان كانوا يصرون الي قبل 3 أعوام حل الأزمة السورية من خلال الخيار العسكري الا ان ايران الاسلامية كانت تعارض هذا الموضوع وأكدت أن حل هذه الأزمة انما يكمن في الحلول السياسية حيث اضطر الأمريكان الي القبول باقتراح طهران في هذا الخصوص".
وأشار الي العدوان الصهيوني علي لبنان قبل عدة أعوام وقال " ان الصهاينة دخلوا الاراضي اللبنانية وواصلوا تقدمهم حتي الي طرابلس الا ان المقاومة الاسلامية استطاعت دحرهم في الوقت الذي عجز فيه الجميع عن الدخول في مواجهة ضد هذه القوات".
وتحدث المسؤول عن القوة الدفاعية لدي قوات المقاومة في المناطق الفلسطينية المحاصرة وقال " ان صاروخ فجر – 5 الذي أطلق من داخل غزة نحو تل أبيب ويبلغ طوله 8 أمتار تم اطلاقه من منطقة محاصرة الأمر الذي أثبت قوة المقاومة وبسالة أبناء هذه المقاومة ودفاعهم عن وطنهم خلال الأعوام المقبلة".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار