بعد مناورات ايران الصاروخية البالستية...

اتحاد الديمقراطيين والجمهوريين للتصويت علي قرار فرض حظر جديد ضد ايران الاسلامية

رمز الخبر: 1025497 الفئة: سياسية
رزمایش موشکی اقتدار ولایت سپاه

توصل الديمقراطيون والجمهوريون في أمريكا الي توحيد صفوفهم للتصويت علي قرار بفرض حظر جديد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وذلك بعد مناورات اقتدار الولاية التي أجرتها قوات حرس الثورة الاسلامية بنجاح في مناطق مختلفة من ايران الاسلامية مؤخرا.

و أفاد القسم الدولي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء نقلا عن صحيفة الواشنطن بوست أن الديمقراطيين والجمهوريين توصلوا الي هذه القناعة المشتركة بفرض حظر جديد ضد ايران الاسلامية بعد عدة أشهر من النقاشات. 
وقد أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الامريكي بوب كروكر وبون كاردين أحد كبار أعضاء هذه اللجنة في ردفعلهم علي الاختبارات الصاروخية الأخيرة لطهران أنهما يعكفان علي صياغة تقديم قرار لفرض المزيد من الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.
ورغم أن هذه المناورات لم تنتهك الاتفاق النووي بين ايران الاسلامية ومجموعة 5+1 في النمسا الا ان المسؤولين الامريكان يزعمون بأنها تتنافي مع روح التعاون للحفاظ علي الاتفاق النووي حيث سوف تؤثر سلبا علي هذا الاتفاق.
ويعمل هذان السناتوران للتوصل الي طريق لتمديد نظام التحريض الحالي ضد طهران تحت عنوان قانون الحظر الايراني ويعكفان علي زيادة حجم الحظر ضدها في مجال الاسلحة التقليدية التي يعتبرانها بأنها ارهابية.
وقد صرح كوركر بهذا الخصوص قائلا " ان هذين السناتورين يحاولان توفير الأجواء المناسبة للتصويت علي مثل هذا القانون".
والجدير بالذكر أنه يحتمل عدم التصويت لقرار فرض حظر جديد علي الجمهورية الاسلامية الايرانية بالشكل الذي تعرضت له كوريا الشمالية بغالبية الأصوات.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار