ارتفاع عدد قتلى الهجوم الانتحاري في العاصمة التركية الى 34 شخصا

رمز الخبر: 1027185 الفئة: دولية
ترکیه انفجار آنکارا

افادت التقارير الواردة من العاصمة التركية انقرة، بارتفاع عدد قتلى الانفجار العنيف الذي هز مساء امس الأحد وسط العاصمة في ساحة "كيزيلاي" بالقرب من مخرج محطة مترو "غوفنبارك" ، اثر اصطدام سيارة كان يقودها انتحاري بحافلة مرت من المكان الذي كان مكتظاً بالناس، الى 34 شخصا و125 جريحا حالة الكثير منهم حرجة .

واثر الانفجار  الذي وقع عند موقف حافلات في ساحة "كيزيلاي" التي تعتبر شريانا اقتصاديا رئيسيا ومركزا للمواصلات وتقع على مقربة من منطقة السفارات في العاصمة التركية، وعقد اجتماع أمني دعا اليه رئيس الوزراء احمد داود اوغلو ،أوضح وزير الصحة التركي محمد مؤذن اوغلو في تصريحات انه "قتل 30 شخصا في المكان واربعة في المستشفى"، واضاف ان 125 شخصا آخرون على الاقل اصيبوا بجروح، بينهم 19 في حالة حرجة.

وبحسب وزير الصحة ووزير الداخلية افكان علاء فإن الهجوم نفذ بسيارة كان يستقلها "شخص او اثنان" استهدفا محطة الحافلات بساحة كيزيلاي.

ولم يصدر حتى الآن أي تبني للهجوم لكن اسلوب تنفيذه شبيه بهجوم انتحاري آخر بسيارة مفخخة استهدف عربات نقل عسكريين في منطقة غير بعيدة من ساحة كيزيلاي في 17 شباط، وخلف 29 قتيلاً.

وتبنت ذلك الهجوم مجموعة "صقور حرية كردستان" المنشقة عن حزب "العمال" الكردستاني بعد ثلاثة ايام من ذلك، وهددت باستهداف المواقع السياحية التركية بالخصوص.

وكان الرئيس التركي رجب اردوغان ورئيس وزرائه داود اوغلو نسبا الهجوم حينها لوحدات حماية الشعب الكردية السورية بدعم من حزب "العمال" الكردستاني التركي،لكن التنظيمين نفيا قطعيا هذه الاتهامات.

ولم يحدد اردوغان ولا اوغلو مساء الاحد أي جهة باعتبارها مسؤولة عن الهجوم الاخير.

وقال رئيس الوزراء في بيان "لدينا معلومات ملموسة عن مجموعة ارهابية دبّرت الهجوم" و "سنحصل سريعا على النتائج الكاملة للتحقيق وسننشرها".

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار