الجيش السوري يتقدم في غرب تدمر ويسيطر على تلال الـ" 800" و"العمدان"و"الثار"

رمز الخبر: 1027567 الفئة: دولية
الجیش السوری

أحرز الجيش السوري تقدما جديداً في ريف حمص الشرقي في وجه الجماعات التكفيرية التي تتلقى المزيد من الضربات، وسيطر على تلتي الـ "800" و"العمدان" في سلسلة جبال الهيّال الواقعة غرب تدمر، اثر اشتباكات مع مسلحي "داعش" أوقع خلالها العديد من القتلى والجرحى في صفوفهم.

وكما أحرز الجيش السوري تقدماً مماثلا شرقي منطقة المقالع غرب تدمر حيث سيطر على تلة "الثار" قرب مدينة التمثيل موقعاً المزيد من القتلى والجرحى في صفوف "داعش".

بموازاة ذلك، استهدف مسلحو ما يسمى "فيلق الشام" مدفعيا سيارة لمسلحي "داعش" في قرية "جكة" في ريف حلب الشمالي ما أدى إلى مقتل وجرح من بداخلها.

كما أفيد بمقتل مسؤول ما يسمى "كتيبة سيف الله" التابعة لـ "أجناد الشام" المدعو أحمد حميدي الملقب بـ"أبو مهدي" خلال الاشتباكات مع الجيش السوري في محيط بلدة المغير في ريف حماه الشمالي.

واستهدف الجيش السوري أحد تجمعات مسلحي "داعش" بقذائف الدبابات، فأوقع عدداً من القتلى في صفوفهم في مرتفع الصعبة بجرود فليطة بالقلمون الغربي.

في هذا الوقت، استهدف مجاهدو المقاومة الاسلامية بصاروخ موجه إحدى "الدشم" لمسلحي تنظيم "داعش" في موقع "الكاف" في جرود راس بعلبك في البقاع الشمالي ما أدى الى تدميرها ومقتل وجرح من فيها.

بدورها، أعادت "جبهة النصرة" التأكيد بـ"أن مسلحين تابعين للفرقة 13 قاموا بالهجوم على منازل ومقرات الجبهة في مدينة معرة النعمان، تلاه إطلاق نار من مسلحي "الفرقة" على أحد حواجز جبهة "النصرة" في المدينة التي أقامتها لاحتواء المشكلة ما أسفر عن مقتل أحد مسلحيها الملقب أبو يحيى الحموي.

وفي بيان نشر على صفحتها على موقع "تويتر" حول الأحداث بينها وبين الفرقة 13 في مدينة معرة النعمان بريف ادلب الجنوبي، دعت "النصرة" مسؤولي الفصائل المسلحة ومن سمتهم "مشايخ الساحة الشامية" لتشكيل محكمة مستقلة للفصل في النزاع مؤكدة التزامها بالأحكام الصادرة عنها.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار