الرئيس اليمني السابق يدعو الدول العربية الي الانسحاب من التحالف الذي تقوده السعودية

رمز الخبر: 1033161 الفئة: دولية
علی عبدالله صالح

دعا الرئيس اليمني السابق - رئيس المؤتمر الشعبي العام «علي عبد الله صالح» من وصفهم بالأشقاء المشاركين في التحالف الذي تقوده السعودية على بلاده إلى الانسحاب من هذا التحالف خاصة وأنه لا وجود لأي خلاف سياسي أو حدودي أو مذهبي بينهم وبين اليمن، مؤكدا أن الشعب اليمني سيواجه العدوان الذي تقوده السعودية بكل قوة، رغم المؤامرات التي حيكت ضد قواته المسلحة.

و أفاد القسم الدولي لوكالة "  تسنيم " الدولية للأنباء أن الرئيس اليمني السابق حيا في خطاب متلفز بثته قناة اليمن، مساء أمس الأربعاء، صمود الشعب اليمني وحزب المؤتمر الشعبي وحلفائه، وحركة أنصار الله، لوقوفهم التاريخي في وجه العدوان.

وأكد قائلا " انه لا يمكن لقوة في العالم أن تستبدل الشعب اليمني بآخر"، وخاطب دول التحالف يقول " تخوضون حرب إبادة ضد الشعب اليمني ولكننا كنا وسنبقى موجودين.. اليمنيون 27 مليون لا يمكنكم استبداله بمرتزقة أجانب وغيرهم".

وتابع صالح " أقول للسعوديين لا تراهنوا على جواد خاسر" في إشارة إلى المستقيل هادي مجدداً التأكيد على أن الأخير فقد شرعيته التي استمدها من فندق "موفمبيك" مقر انعقاد مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي استمر 10 أشهر من آذار 2013 -كانون الثاني2014 بعد انتهاء الفترة الانتقالية".

وشدد على أن الشعب اليمني يقف إلى جانب السلام وليس الاستسلام. وتطرق إلى عروض تلقاها هو ونجله أحمد من قبل دول في الخليج الفارسي مقابل التحالف ضد حركة أنصار الله "الحوثيين"، مؤكدا رفضها.

ونفى الرئيس اليمني السابق وجود اي دعم تقدمه الجمهورية الاسلامية الإيرانية لحزبه أو للحوثيين في الصراع الدائر، حيث قال "ان إيران غير موجودة على الأراضي اليمنية لا سياسيا ولا اقتصاديا ولا عسكريا".

ودعا صالح، عموم أبناء اليمن وأعضاء حزبه المؤتمر الشعبي العام، بالتوجه إلى ميدان السبعين، صباح السبت المقبل 26 آذار، للمشاركة في مهرجان (الصمود والتحدي) رفضاً للعدوان واحتلال وتدمير اليمن.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار