جابري انصاري: لايران الريادة في التصدي للجرائم السايبرية

رمز الخبر: 1034355 الفئة: سياسية
حسین جابری انصاری

قال الناطق باسم وزارة الخارجية حسين جابري انصاري وفي معرض رده علي اتهام القضاء الامريكي لسبعة مواطنين ايرانيين بالقيام بقرصنة معلوماتية، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تقم باي اجراء خطر في الاجواء السايبرية وكانت دوما في موقع الريادة في الجهود الجماعية للتصدي للجرائم السايبرية.

وقال حسين جابري انصاري ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تكبدت الكثير من الاضرار بسبب الهجمات السايبرية المعقدة وانها أكدت دوما علي ضرورة بناء الاجواء السايبرية علي اساس قواعد معينة تحت اشراف جميع الحكومات.

واوضح بان الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تدرج في جدول اعمالها ابدا القيام باجراءات خطرة في الاجواء السايبرية ولا تدعم مثل هذه الاجراءات وقال ان الادارة الامريكية التي عرضت حياة الملايين من الابرياء الي خطر كارثة بيئية بهجماتها السايبرية ضد منشآت ايران النووية السلمية ليست في وضع يؤهلها لاتهام مواطني الدول الاخري بما فيها ايران دون تقديم اي ادلة موثقة.

وقد اتهم القضاء الامريكي يوم الخميس الماضي سبعة إيرانيين بالقيام بقرصنة معلوماتية استهدفت بنوك في الولايات المتحدة وسد في نيويورك في الفترة بين 2011 حتي 2013 .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار