رئيس مجلس الشوري الاسلامي: قرار الرئيس روحاني بالغاء زيارته الي النمسا كان صائبا وفي محله

رمز الخبر: 1037801 الفئة: سياسية
علی لاریجانی

أشاد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني برئيس الجمهورية الدكتور حسن روحاني لقراره الغاء زيارته الي النمسا ووصفه بأنه القرار الذي جاء اتخاذه في الوقت المناسب وفي محله مؤكدا أنه كان ردا علي تجاهل فيينا لطلب فريق حماية رئيس الجمهورية بالغاء اجازة التظاهر التي قدمتها زمرة المنافقين الارهابية.

و أفاد القسم السياسي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن لاريجاني أشار الي هذا الموضوع وعدم التعامل الصحيح لبعض وسائل الاعلام مع النبأ المذكور التي تعاملت معه بشكل غير شفاف ويكتنفه الغموض.
وانتقد رئيس السلطة التشريعية في ايران الاسلامية وسائل الاعلام التي اعتمدت علي تصريحات الرئيس النمساوي التي زعم فيها عدم وجود مخاطر أمنية خلال زيارة الرئيس روحاني الي فيينا وفضلت هذه التصريحات علي ما أعلنه المسؤولون والمصادر الداخلية.
وتابع رئيس مجلس الشوري الاسلامي قائلا " ربما يقصد الرئيس النمساوي عدم وجود مخاطر أمنية من جهة عصابة داعش الارهابية الا ان بعض وسائل الاعلام عمدت الي ابراز هذا الكلام وتجاهلت واجبها الرئيس الذي يتمثل بنقل الأخبار بصورة شفافة".
وأشار لاريجاني الي تصريحات وزير الصحة السيد حسن هاشمي التي نشرها علي صفحته الخاصة في انستيغرام بخصوص الغاء زيارة الرئيس روحاني الي النمسا مؤكدا صحة ما أشار اليه الوزير حيث علي البلد الذي يستضيف توفير كل الامكانات اللازمة لأمن الضيف وعندما تجاهلت فيينا طلب الفريق الامني لرئيس الجمهورية اتخذ قرارا صائبا وهو الغاء هذه الزيارة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار