اصابة 3 جنود من جيش الاحتلال بعملية دهس غرب رام الله

رمز الخبر: 1066179 الفئة: انتفاضة الاقصي
دهس صهاینة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية مساء الثلاثاء استشهاد السائق الفلسطيني أحمد رياض عبد العزيز شحادة من مخيم قلنديا، اثر قيام قوات الاحتلال باطلاق النار نحوه قرب حاجز الـ17 في بيتونيا غرب رام الله،بعد دهسه ثلاثة جنود «إسرائيليين» قرب مستوطنة "دوليف" المقامة على أراضي قرية دير بزيع.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن الاحتلال منع طواقمه الطبيّة من الوصول للشاب لحظة إصابته، مشيرا إلى أنّه تم نقله بسيارة «إسرائيلية» الي جهة مجهولة .

وأظهرت الصور أن إطلاق النار على الشاب واستشهاده، حدث قرب محطة "الخواجا للمحروقات" والواقعة بين بلدتيّ بيتونيا وعين عريك، قرب مفترق قوات الـ17 سابقا.

و كانت صحيفة يديعوت أحرونوت قد اعلنت أن السائق قام بدهس ثلاثة من جنود الاحتلال و أصابهم بجروح في عملية دهس قرب مستوطنة "دولب" غربي رام الله.

و أوضحت بأن جنود الاحتلال أطلقوا النار تجاهه و اصابوه بجروح، استشهد على اثرها.

و أشارت تقارير عبرية الى أن طائرات مروحية صهيونية هبطت في موقع عملية الدهس غربي رام الله لإجلاء الجنود الذين أصيبوا في العملية، حيث وصفت جراح أحد الجرحى بأنها بالغة الخطورة .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار