الحشد الشعبي : ردنا سيكون قاسياً والقضاء على داعش قرب بغداد بات قريباً جداً

رمز الخبر: 1073315 الفئة: دولية
ابو مهدی المهندس

أعلن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق القيادي الكبير أبو مهدي المهندس أن القضاء على تنظيم "داعش" الإرهابي في المناطق التي تأتي منها السيارات الملغمة و الارهابيين الانتحاريين إلى بغداد بات "قريبا جدا" ، و فيما تعهد بالثأر لأرواح شهداء التفجيرات التي شهدتها العاصمة العراقية بغداد يوم امس الاربعاء ، فقد أكد أن الرد سيكون قاسيا في جبهات القتال على العصابات الإجرامية .

وقال المهندس إن قوات الحشد الشعبي تجدد عزمها القضاء على فلول داعش ، ودك كل وكر من الإرهاب وخاصة تلك القريبة من العاصمة بغداد، مؤكدا أن "الرد سيكون قاسياً على هذه العصابات الاجرامية في جبهات القتال" .

و كشف المهندس أن "القضاء على داعش في المناطق التي تقع بالقرب من بغداد والتي ترسل السيارات الملغمة و الانتحاريين من قبل أبناء في الحشد الشعبي بات قريبا جدا" .
و كانت العاصمة العراقية بغداد شهدت يوم امس الأربعاء ثلاثة تفجيرات بسيارات ملغومة في مدينة الصدر و بساحة عدن مدخل مدينة الكاظمية و شارع الربيع في حي الجامعة وأسفرت عن استشهاد وإصابة العشرات من المواطنين.
يذكر ان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي القائد العام للقوات المسلحة ، اوعز بالتحقيق الفوري لمعرفة الأسباب التي أدت إلى حدوث هذه الخروقات الأمنية والتشدد في محاسبة المقصرين .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار