الحشد الشعبي : ردنا سيكون قاسياً والقضاء على داعش قرب بغداد بات قريباً جداً

أعلن نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق القيادي الكبير أبو مهدي المهندس أن القضاء على تنظيم "داعش" الإرهابي في المناطق التي تأتي منها السيارات الملغمة و الارهابيين الانتحاريين إلى بغداد بات "قريبا جدا" ، و فيما تعهد بالثأر لأرواح شهداء التفجيرات التي شهدتها العاصمة العراقية بغداد يوم امس الاربعاء ، فقد أكد أن الرد سيكون قاسيا في جبهات القتال على العصابات الإجرامية .

الحشد الشعبی : ردنا سیکون قاسیاً والقضاء على داعش قرب بغداد بات قریباً جداً

وقال المهندس إن قوات الحشد الشعبي تجدد عزمها القضاء على فلول داعش ، ودك كل وكر من الإرهاب وخاصة تلك القريبة من العاصمة بغداد، مؤكدا أن "الرد سيكون قاسياً على هذه العصابات الاجرامية في جبهات القتال" .

و كشف المهندس أن "القضاء على داعش في المناطق التي تقع بالقرب من بغداد والتي ترسل السيارات الملغمة و الانتحاريين من قبل أبناء في الحشد الشعبي بات قريبا جدا" .
و كانت العاصمة العراقية بغداد شهدت يوم امس الأربعاء ثلاثة تفجيرات بسيارات ملغومة في مدينة الصدر و بساحة عدن مدخل مدينة الكاظمية و شارع الربيع في حي الجامعة وأسفرت عن استشهاد وإصابة العشرات من المواطنين.
يذكر ان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي القائد العام للقوات المسلحة ، اوعز بالتحقيق الفوري لمعرفة الأسباب التي أدت إلى حدوث هذه الخروقات الأمنية والتشدد في محاسبة المقصرين .

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة