العميد حاجي زادة: ضلوع الصهاينة في استشهاد اللواء طهراني مقدم ادعاء كاذب

رمز الخبر: 1075160 الفئة: سياسية
سردار حاجی زاده فرمانده هوافضای سپاه

فند قائد سلاح الجوفضاء في قوات حرس الثورة الاسلامية العميد علي حاجي زادة المزاعم القائلة بضلوع الكيان الصهيوني في استشهاد اللواء حسن طهراني مقدم وشدد علي أن هذا الادعاء هو كذب بحت مشيرا الي المحاولات التي يقوم بها العدو لتحجيم القوة الصاروخية لدي الجمهورية الاسلامية الايرانية التي اعتبرها مجرد أوهام وخيال.

و أفاد القسم الدفاعي لوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن العميد حاجي زادة الذي كان يتحدث اليوم السبت أمام جمع من اساتذة وطلبة الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة فند هذه المزاعم وكد أنه استشهد عندما كان يجري اختبارا علي الوقود في أحد المصانع.
وأشار المسؤول العسكري الي المؤامرات المستمرة التي يحوكها الاستكبار العالمي ضد النظام الاسلامي والشعب الايراني مؤكدا أن الحقد الدفين الذي يضمره المستكبرون ضد ايران الاسلامية انما يعود للانجازات التي حققتها في المجالين الدفاعي والصاروخي بيد خبراء ايرانيين في داخل البلاد.  
وتحدث العميد حاجي زادة عن المحاولات الاستكبارية الرامية لاجبار الجمهورية الاسلامية الايرانية علي القبول بالسياسة الامريكية وتأكيد الامام الخامنئي بأن الأمريكان يحاولون زرع أفكارهم في أذهان الشعب الايراني أولا ثم في النخبة وبالتالي الي عموم الشعب للايحاء بأن هذا الشعب بات علي مفرق طريقين اما الاستسلام لأمريكا أو مواجهة أنواع الضغوط.  
وأشاد بأبناء الشعب الايراني في القوات المسلحة الذين بدلوا التهديدات الي فرص وتابع قائلا " ان ايران الاسلامية واجهت التهديدات منذ اليوم الاول لانتصار ثورتها من قبل عملاء أمريكا واذا تقرر أن تدرج هذه التهديدات في موسوعة غينيس فإن ايران ستتبوأ المرتبة الاولي في العالم في هذا الخصوص".
وشدد العميد حاجي زادة علي أن نطاق هذه التهديدات والمؤامرات كان بالشكل الذي يمكن أن يطيح كل واحدة منها بحكومة قوية مؤكدا الا ان الارادة الالهية شاءت أن تحبط كل هذه المحاولات بفضل القيادة الحكيمة للامام الخامنئي وذكاء الشعب الايراني وحضوره الفاعل والدائم في  الساحة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار