في رسالة وجهها للنواب الايرانيين الجدد

الإمام الخامنئي يؤكد ضرورة التصدي لمطامع الاستكبار وبناء الاقتصاد المقاوم

رمز الخبر: 1085965 الفئة: سياسية
رهبری

وجه قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي رسالة الى الاجتماع الاول لنواب مجلس الشورى الاسلامي في دورته الجديدة (العاشرة) أكد فيها على ضرورة تصدي النواب لمطامع الاستكبار العالمي واعطاء الاولوية لبناء الاقتصاد المقاوم وصون الثقافة الاسلامية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الإمام الخامنئي قال في رسالته التي تلاها رئيس مكتبه حجة الاسلام والمسلمين محمدي كلبايكاني في اجتماع النواب الايرانيين في مبنى مجلس الشورى الاسلامي صباح اليوم السبت، ان المسؤولية الثورية والقانونية للنواب هو تحويل مجلس الشورى الى متراس حصين امام الحيل والمطامع الوقحة للاستكبار ونقطة ارتكاز للشعب الايراني المؤمن والثوري.

وشكر قائد الثورة الاسلامية الحضور الملحمي للشعب الايراني في الانتخابات التشريعية ووصى النواب بتلبية مستلزمات تحقيق الاقتصاد المقاوم ونشر وتعميق الثقافة الاسلامية وعدم الانشغال بالهوامش الفئوية وتغليب المصلحة العامة على الدوافع الشخصية.

كما أشار الإمام الخامنئي الى الاوضاع الاقليمية والدولية قائلا ان الظروف العاصفة في المنطقة والعالم، والمغامرات الدولية للمتغطرسين وعملائهم تضع ايران الاسلامية امام اوضاع اكثر تعقيدا من الماضي، مضيفا بأن اقتدار البلاد لمواجهة هذه الظروف يتطلب ذكاء كافة المسؤولين وارادتهم الراسخة وامساكهم بزمام المبادرة.

واعتبر سماحته بناء الاقتصاد المقاوم مع كافة مسلتزماته الحتمية وكذلك السعي الدؤوب لنشر وتعميق الثقافة الاسلامية الأولويتين الملحتين في الوقت الراهن، مضيفا : هناك أولويات هامة أخرى تتعلق بمختلف قضايا الاقتدار الوطني وصلابة أمن البلاد وحصانتها بما يضمن ارساء العدالة الاجتماعية واستقلال وتطور البلاد وان معرفة هذه الاولويات هي من ضمن مهام النواب وفي متناول عقولهم واذهانهم.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار