ما سبب إلغاء امتحان مادة التربية الدينية في مصر؟

رمز الخبر: 1098023 الفئة: اجتماعية
الغش فی مصر

أفادت مواقع مصرية ان امتحان مادة التربية الدينية في مرحلة الثانوية العامة بمصر قد ألغي، بعد حالات غش جماعي وتسيب كبير في مراقبة الامتحانات.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن مارثوان امتحانات الثانوية العامة المصرية، للعام الدراسى 2015،2016، انطلق يوم الأحد الماضي بمشاركة 560 ألف طالب وطالبة وتم إلغاء امتحان مادة التربية الدينية بسبب تسريب الامتحان حسب موقع صحيفة اليوم السابع.

وكانت الامتحانات على صفيح ساخن فى أول أيامها، بعد فشل وزارة التربية والتعليم فى مواجهة تسريب امتحانات الثانوية العامة على مواقع التواصل الاجتماعى وصفحات الغش الإلكتروني، ما اضطر وزارة التعليم لإلغاء امتحان التربية الدينية بسبب تسريبه قبل انطلاق الامتحان فى الثانية عشرة والنصف ظهرا، كما أثبتت الورقة الأصلية لأسئلة امتحان اللغة العربية صحة الورقة المسربة على مواقع التواصل الاجتماعى بعد ثلث ساعة فقط من بدء الامتحان، الأمر الذى يضع وزارة التربية والتعليم فى مأزق.

وحددت وزارة التربية والتعليم موعد إجراء امتحان التربية الدينية لطلاب الثانوية العامة "نظام حديث" يوم 29 يونيو الجارى، فى آخر يوم من أيام الامتحانات، طبقا للجدول المعلن من قبل وزارة التربية والتعليم.

وشهد امتحان التربية الدينية حالات غش جماعي باستخدام الطلاب الهواتف المحمولة أو التجمع حول بعضهم البعض للإجابة على الأسئلة معا بالإضافة الى كون الأسئلة قد بيعت قبل الامتحان.

 

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار