الخارجية السورية: تفجير الحسكة تنفيذ لسياسات أنظمة الحقد والتطرف

بعثت وزارة الخارجية والمغتربين في سوريا رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي، حول التفجير الإرهابي في مدينة الحسكة.

الخارجیة السوریة: تفجیر الحسکة تنفیذ لسیاسات أنظمة الحقد والتطرف

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن وزارة الخارجية والمغتربين في سوريا أكدت في رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن أن التفجير الإرهابي في مدينة الحسكة يأتي تنفيذا لسياسات مشغلي الجماعات الإرهابية من أنظمة الحقد والتطرف الحاكمة في كل من الرياض وأنقرة والدوحة والدول الغربية المعروفة بغرض إطالة أمد الأزمة في سورية وزيادة آلام الشعب السوري.

وأضافت الخارجية إن مجلس الأمن مدعو لاتخاذ الإجراءات الرادعة والعقابية والفورية بحق الأنظمة الداعمة والممولة للإرهاب ومنعها من الاستمرار في دعمه والعبث في الأمن والسلم الدوليين.

المصدر: وكالة الانباء السورية

/انتهى/

أخبار ذات صلة
الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة