تفاصيل الهجوم الارهابي في سامراء

رمز الخبر: 1124187 الفئة: دولية
انتحاری تروریست

افاد مصدر أمنى في محافظة صلاح الدين العراقية، الجمعة، بأن عددا من الاشخاص سقطوا بين قتيل وجريح بثلاثة تفجيرات انتحارية داخل مرقد "السيد محمد" في قضاء بلد جنوب المحافظة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن خمسة انتحاريين يرتدون احزمة ناسفة اقتحموا، ليلة الخميس، مرقد الإمام السيد محمد ابن الامام علي الهادي (عليهما السلام) في قضاء بلد، جنوبي محافظة صلاح الدين العراقية، فجر ثلاثة منهم أنفسهم داخل المرقد، بينما قتلت القوات الأمنية الاثنين الآخرين، مما أدى الى استشهاد 36 شخصا وجرح قرابة 65 آخرين.

الحشد الشعبي يتدخل
واعلنت قوات الحشد الشعبي العراقي المتواجدة على اطراف سامراء، السيطرة على الوضع في ناحية بلد بعد وصول فرق قتالية من الحشد الى الناحية، عقب الهجوم الذي استهداف مرقد "السيد محمد بن الامام علي الهادي (عليهما السلام)، بثلاثة انتحاريين.  قوات الحشد الشعبي التي انتقلت من اطراف سامراء الى منطقة الهجوم، سيطرت  على الموقف وقامت بتفكيك ثلاث سيارات مفخخة وقتلت الإرهابيين الانغماسين، و فككت حزامين بعد قتل عنصرين من داعش حاولا الفرار من مكان الهجوم.

تفاصيل العملية الإرهابية
تم الهجوم الذي تبنته عصابات "داعــــش" بثلاثة انتحاريين فجروا انفسهم على المحلات التجارية عند بوابة مرقد السيد محمد بن الامام علي الهادي (ع) في وقت متأخر من مساء الخميس.   وأكد احد المقاتلين ان "اي انتحاري لم يستطيع دخول الحرم بعد ان غلقت الأبواب بسرعة، وتم إلقاء القبض على انتحاريين اثنين قبل تفجيرهما".

واكدت قوات الحشد  مقتل مجموعة من عناصر داعش باستهداف منزلهم من قبل طيران الجيش اثر معلومة استخبارية دقيقة لقوات الحشد عن نية الارهابيين مهاجمة مرقد السيد محمد "ع" انطلاقا من عزيز بلد. فيما أعُلن فرض حظر للتجوال في عموم سامراء الى اشعار آخر، واغلقت قوات الحشد الشعبي مرقد السيد محمد و هي تحيط به  الان من جميع الاتجاهات.

وفي هذا الصدد وجه محافظ صلاح الدين احمد الجبوري، القيادات الأمنية في قضاء بلد وحكومته المحلية بمحاصرة منفذي الهجمات الانتحارية على مرقد "سيد محمد" في القضاء، مشددا على ضرورة "سحقهم" وعدم السماح لهم بتنفيذ مخططاتهم، كما اوعز زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، الجمعة، الى سرايا السلام بالتوجه لبلد وحماية مرقد سيد محمد في القضاء.

المصدر: وكالات

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار