/موسع/

اقتتال عنصري في أمريكا يودي بحياة 4 شرطة برصاص قناص

رمز الخبر: 1124195 الفئة: دولية
شوارع امریکا

قتل 4 أفراد من الشرطة الأمريكية الجمعة 8 تموز بإطلاق نار في مدينة دالاس، خلال مظاهرة احتجاجية على مقتل رجلين من أصول إفريقية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء قال قائد شرطة دالاس في ولاية تكساس إن 11 من رجال الشرطة أصيبوا في إطلاق النار بينهم عنصران في حالة "حرجة،" مشيرا إلى أن إطلاق النار نفذه قناصان من منطقة عالية خلال المظاهرة الاحتجاجية.

وأغلقت الشرطة مداخل ومخارج ساحة الجريمة، ولا تزال عمليات البحث جارية.

وقالت شرطة دالاس في بيان انها اوقفت شخصين مشتبها بهما احمدهما استسلم للسلطات والاخر موقوف بعد تبادل اطلاق النار مع اعضاء في قوات التدخل لدى الشرطة.

واضافت الشرطة انها عثرت على "طرد مشبوه بالقرب من المشتبه به الثاني" وتم استدعاء فريق من خبراء تفكيك المتفجرات.

وكانت الولايات المتحدة شهدت مقتل ثاني أمريكي من أصول إفريقية على يد الشرطة خلال 48 ساعة، إذ سقط شاب في ولاية مينيسوتا وذلك بعد يوم من مقتل آخر في ولاية لويزيانا، وسط احتجاجات على عنف الشرطة ضد الأمريكيين من ذوي البشرة السمراء.

وأفاد البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما عبر عن انزعاجه من قتل بالرصاص قامت به الشرطة، مضيفا أنه لا ينبغي لهذه الحوادث أن تبث الفرقة بين الناس وسلطات إنفاذ القانون.

وقال جوش إرنست المتحدث باسم البيت الأبيض للصحفيين على متن الطائرة الرئاسية الخميس،: "لا ينبغي أن يكون الانقسام بين الجهات المحلية لإنفاذ القانون والعديد من المجتمعات التي أقسمت على خدمتها وحمايتها هو القاعدة الجديدة".

من جهته، أعلن حاكم الولاية جون بيل إدواردز أن وزارة العدل ستحقق بالحادث في أعقاب احتجاجات على سلسلة أعمال القتل الأخيرة على أيدي الشرطة ضد مواطنين من أصول أفريقية بدءا من ولاية فيرغسون إلى ولاية ميزوري وبالتيمور ونيويورك.

المصدر: وكالات
/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار