القوّات العراقيّة تتقدّم نحو الموصل لتحريرها من داعش

اكد وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي إن القوات الحكومية التي تتقدم صوب مدينة الموصل الواقعة تحت سيطرة داعش استعادت قرية من قبضة التنظيم لتلتحم بوحدات من الجيش تتقدم من اتجاه آخر.

القوّات العراقیّة تتقدّم نحو الموصل لتحریرها من داعش

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان العبيدي قال عبر حسابه على موقع "تويتر" يوم امس الثلاثاء: "انطلاقا من صلاح الدين.. قطاعات الفرقة المدرعة 9 وجهاز مكافحة الإرهاب حررا قرية (إجحلة) شمال قاعدة القيارة"..."القوات وصلت إلى ضفة النهر حيث التحمت بوحدات عمليات تحرير نينوى في مخمور وهي قوات انطلقت في مارس/آذار الماضي من مخمور غربي نهر دجلة".

وساعد هذا التقدم الذي يأتي بعد استعادة قاعدة جوية مهمة في وقت سابق هذا الأسبوع على تشديد الخناق على الموصل تمهيدا لهجوم مرتقب من القوات الحكومية لاستعادة ثاني أكبر مدن العراق في الشمال.

وقال متحدث عسكري: "المناطق التي استعيدت في الفترة الأخيرة لا تزال بحاجة لتأمين في ظل تحصن عناصر داعش في عدد من المدن وراء الخط الأمامي للقوات الحكومية".

وكانت القوات الحكومية استعادت يوم السبت الماضي، وبدعم جوي قاعدة "القيارة" الجوية، التي أصبحت نقطة إمداد للهجوم على الموصل.

المصدر: وكالات

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة