كيف تتناول الملح دون التأثير على صحتك؟

رمز الخبر: 1134798 الفئة: منوعات
نمکدان

لا تقتصر أهمية الملح على أنه يُضفي مذاقاً للطعام فحسب، بل إنه يتمتع أيضاً بأهمية كبيرة للصحة، مثل ضبط محتوى الماء بالجسم، بشرط تناول الكمية الصحية منه يومياً، لأن الإفراط في تناوله يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، والذي يرفع بدوره خطر أمراض القلب والأوعية الدموية.

وقالت عضو الجمعية الألمانية للتغذية آنتيه غال، إن الصوديوم والبوتاسيوم والكلوريد تعمل على ضبط محتوى الماء في الجسم، بينما يعمل الصوديوم والكلوريد على ضبط ضغط الدم.

وكي يقوم الجسم بأداء هذه الوظائف، فإنه يحتاج إلى الملح، المعروف كيميائياً بكلوريد الصوديوم، ولكن بكمية لا تزيد على 6 غرامات يومياً، بما يعادل ملعقة شاي، بالنسبة للبالغين، وذلك وفقاً لتوصيات الجمعية الألمانية للتغذية والجمعية الألمانية لمكافحة ارتفاع ضغط الدم.

ومن جانبه، حذر البروفيسور ديتر كلاوس، عضو الجمعية الألمانية لمكافحة ارتفاع ضغط الدم، من أن تناول أكثر من 6 غرامات من ملح الطعام يومياً يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، والذي يرفع بدوره من خطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية. وأضاف كلاوس أن الاقتصار على تناول 6 غرامات من ملح الطعام يومياً يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع بشكل واضح.

وبدورها، قالت خبيرة التغذية الألمانية مارغريت مورلو، إنه ليس من السهل خفض استهلاك الملح لأغراض صحية، حيث أن هذا الأمر لا يتحقق بعدم إضافة الملح للطعام سواء أثناء الطهي أو على المائدة.

ويرجع السبب في ذلك إلى أن المواد الغذائية المصنعة تمثل مصدر كمية الملح الكبرى، التي نستهلكها يومياً. وتتمثل المصادر الأساسية لهذه الكمية في الخبز واللحوم والنقانق ومنتجات الألبان والجبن.

المصدر: العهد

/انتهي/ 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار