تقديم موعد محكمة الأسير الفلسطيني بلال كايد إلى الإثنين المقبل

رمز الخبر: 1159241 الفئة: انتفاضة الاقصي
بلال کاید

قرر كيان الاحتلال الصهيوني تقديم موعد جلسة محكمة الأسير بلال كايد، إلى يوم الإثنين، من الأسبوع المقبل، وذلك للبتّ في قضيته من جديد.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء نقلا عن وكالة الانباء الفرنسية ان المحكمة العليا الصهيونية، قرّرت مساء امس الإثنين، تقديم موعد جلسة محكمة الأسير المضرب عن الطعام، بلال كايد، إلى يوم الإثنين، من الأسبوع المقبل، بدلاً من الخامس من أكتوبر/تشرين الأول القادم، وذلك للبتّ في قضيته من جديد.

وقال شقيق الأسير بلال، محمود كايد، إن محامية مؤسسة الضمير، فرح ديابسة، أبلغت العائلة بتقديم موعد الجلسة إلى يوم الإثنين القادم، بدلاً من الخامس من شهر أكتوير/تشرين أول القادم.

وأشار إلى أن بلال، الذي يقبع في مستشفى "برزلاي" بمدينة عسقلان المحتلة، "لا يأبه لهذه المواعيد، ولا المحاكم التي يقررها الاحتلال، وهو فقط ينتظر موعده مع الحرية والنصر على الاحتلال".

في السياق ذاته، شارك برلمانيون أوروبيون من دول إيرلندا واليونان وأيسلندا، مساء يوم امس، في الفعاليّات التضامنيّة مع الأسير كايد، وأكّدوا تضامنهم ووقوفهم إلى جانب قضية الأسير، لافتين إلى الحراك الدولي المستمر لتعميم قضية بلال عالمياً، والضغط على الاحتلال الإسرائيلي حتى الإفراج عنه.

وتوجه الوفد إلى خيمة الاعتصام، على دوار الشهداء وسط مدينة نابلس، ورفعوا صور بلال، ونقلوا رسالة إلى عائلته بالتضامن الدولي والوقوف إلى جانب مطالب بلال المشروعة.

إلى ذلك، شارك العشرات من الفلسطينيين في مدينة جنين، مساء امس، في مسيرة مساندة للأسير كايد، والأسرى الآخرين المضربين عن الطعام، وهم الأخوان محمد ومحمود البلبول، المضربان عن الطعام منذ أكثر من 40 يوماً احتجاجاً على اعتقالهم الإداري، إضافة إلى الأسيرين مالك القاضي وعياد الهريمي، المضربين منذ 32 يوماً، والأسير الصحافي عمر نزال، المضرب لليوم الثاني عشر على التوالي، إضافة إلى عشرات الأسرى المساندين لبلال ولهم.

ورفع المشاركون صوراً للأسرى الفلسطينيين المضربين، ورددوا هتافات طالبت المؤسسات الحقوقية والدولية بالتدخل السريع، والضغط على الاحتلال الإسرائيلي حتى تلبية كافة مطالب الأسرى المضربين.

/انتهي/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار