ملحق السفارة الفرنسية وممثل السفارة البريطانية مُنعا من دخول مناطق محظورة

أكد النائب السياسي والأمني لمحافظة كردستان أن السلطات الأمنية لم تعتقل اجانبا في المحافظة ولكنها وجهت إنذارا لأشخاص دخلوا مناطق حدودية محظورة.

ملحق السفارة الفرنسیة وممثل السفارة البریطانیة مُنعا من دخول مناطق محظورة

وفي حوار مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء نفى، النائب السياسي والأمني لمحافظ كردستان، علي رضا آشناكر الاشاعات التي أثيرت حول اعتقال ملحق السفارة الفرنسية وممثل السفارة البريطانية في منطقة سقز بمحافظة كردستان الإيرانية، حيث قال: لم يُعتقلوا، لقد دخلوا منطقة حدودية من دون الحصول على اذن لذلك، وكانوا يقومون بالتصوير هناك، فتم انذارهم بأن هذا التصرف غير مسموح به.

وأوضح أن مسار تنقلهم كان محددا وقد نص تصريحهم الأمني على الطرق المسموح لهم التنقل عبرها، فيما لم يكن الطريق الذي سلكوه مسموحا به.

واكد على أن هؤلاء الأشخاص غير مسموح لهم أن يمروا عبر المناطق الحدودية وقال: يجب أن يتم التنسيق مسبقا، ولدينا حاليا تقرير من القائد الأمني للمنطقة.

وكشف آشناكر عن هويات الشخصين موضحا أنهما ملحق السفارة الفرنسية، سباستين سورن، وممثل السفارة البريطانية شارلوت وارن فالر، حيث كانا يتجولان بسيارة دبلوماسية ويصوران مناطق امنية.

وأشار الى أن المناطق التي تم تصويرها هي مناطق محاذية لمراكز عسكرية، أمنية، جبال، وأنهار معتبرا أنها صور لا يمكن الاستفادة منها أمنيا.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة