مراسل تسنيم في سوريا:

قوات كردية تنتهك التهدئة وتعتدي على مؤسسات حكومية في الحسكة

رمز الخبر: 1164844 الفئة: دولية
الحسکة

أفاد مراسل تسنيم من دمشق أن مجموعات من قوات الأمن الكردية المعروفة بـ "الأسايش" خرقت منتصف ليل أمس اتفاق التهدئة الذي تم الإعلان عنه واعتدت على مؤسسات حكومية وهاجمت حواجز للجيش السوري والدفاع الوطني في مدينة الحسكة شرق البلاد.

وقال مصدر محلي لمراسل تسنيم أن مسلحي قوات "الاسايش" _ الجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني_ خرقوا الهدنة وتسللوا على حي غويران الشرقي وهاجموا دوار الباسل وبناء الاتصالات مما أدى إلى تجدد الاشتباكات مع الجيش السوري في منطقة البريد والمحطة بمدينة الحسكة، كما تصدت قوات الجيش والدفاع الوطني لهجوم شنه "الاسايش" ليلا على مبنيي الصحة والاتصالات والصالة الرياضية وحاجز دولاب عويس.

وأكد المصدر أن بعض المقاتلين الأكراد عمدوا على إحراق مؤسسات حكومية في الحسكة رغم مبادرات التهدئة، في حين يشهد حي غويران معارك كر وفر وسط أنباء عن جلب قوات الأمن الكردية التعزيزات و الارتال الى الحسكة.

وأعلن يوم أمس عن اتفاق تهدئة بين الجيش السوري والوحدات الكردية في مدينة الحسكة شمال شرق سوريا بوساطة روسية يتضمن وقف الأعمال القتالية وإجلاء الجرحى وبدء المفاوضات، ولكن مالبثت القوات الكردية أن خرقت التهدئة وهاجمت مواقع للجيش وعددا من المقرات التابعة للدولة السورية.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار