بهدف مواجهة الأخطار المحتملة في المجال الإفتراضي

إنطلاق شبكة المعلومات الوطنية الإيرانية

رمز الخبر: 1169184 الفئة: ايران
شبکه ملی اطلاعات

بعد جهود حثيثة من قبل الخبراء الإيرانيين لمواجهة الأخطار الكامنة في مجال الفضاء الافتراضي أعلنت إيران أنها ستفتتح يوم غد الأحد القسم الأول من المرحلة الأولى لمشروع شبكة المعلومات الوطنية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء وفقا لما أعلنته وزارة الإتصالات الإيرانية أن المشروع سيتم إفتتاحة غدا بحضور نائب الرئيس الإيراني في طهران. 

وتعمل شبكة المعلومات الوطنية وفقا لبروتوكولات الإنترنت  (IP) باستخدام مفاتيح ونظام تحديد المواقع ومراكز البيانات حيث لا يمكن على الإطلاق تتبع طلبات الوصول الى المعلومات التي يتم الاحتفاظ بها في المراكز الداخلية من خارج البلاد. 

وتتحلى شبكة المعلومات الوطنية بالكثير من الميزات المهمة والحيوية للحيلوله دون التحكم بها من الخارج.

وتتشكل الشبكه من البنية التحتية للاتصالات مع إدارة مستقلة داخليا بشكل كامل، كما أنها تعتبر شبكة معلوماتية مستقلة بشكل كامل ومحمية بالنسبة لسائر الشبكات مثل الإنترنت وبامكانها أن تتفاعل بشكل مدروس مع الشبكات الاخرى مثل شبكة الإنترنت الدولية.

وبامكان شبكة المعلومات الوطنية منح المستخدمين الكثير من الميزات والخدمات مثل التشفير والتواقيع الرقمية.

وستكون هذه الشبكه أداة آمنه للاتصالات بين مختلف المراكز والمؤسسات الحيوية في البلاد فضلا عن أنها تتمتع بنطاق عريض لتبادل المعلومات.

ومن المقرر ان يتم إفتتاح قسمين آخرين من المرحلة الاولى لمشروع شبكة المعلومات الوطنية وفقا لتصريحات أمين مجلس الفضاء الإفتراضي الأعلى خلال أيام عشرة  الفجر (ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في شهر فبراير) ويوم الإتصالات العالمي العام القادم.

هذا ويؤكد كبار المسؤولين وعلى رأسهم قائد الثورة الإسلامية في إيران على أهمية إكمال مشروع شبكة المعلومات الوطنية نظرا لأهمية المشروع بسبب إمكانية الاعتماد على هذه الشبكة دون الحاجة الى الخارج خاصة في مواقع الأزمات التي من الممكن أن تؤدى الى قطع شبكة المعلومات من الخارج.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار