رجال دين من طوائف مختلفة ينظمون تجمعا في كنيسة بواشنطن +صور

احتشد رجال دين من طوائف مختلفة في كنيسة بالعاصمة الامريكية واشنطن لاعلان التضامن مع بعضهم البعض.

رجال دین من طوائف مختلفة ینظمون تجمعا فی کنیسة بواشنطن +صور

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان مراسم تجمع رجال دين من طوائف مختلفة اقيمت الاحد في كنيسة ببيست بواشنطن بمشاركة 800 شحض، حيث تقام هذه المراسم بالتزامن مع الذكرى السنوية لنهضة الامريكيين من اجل الحرية المدنية عام 1964 والتي ادت الى توقف اعمال التمييز العنصري ضد السود.

ودعي الى هذه المراسم زعماء دين يهود واسلام وهنود، وتمت في بداية المراسم قراءة دعاء خاص من قبل السيد جوهري امام مسجد ادم وحاخام كنيس في واشنطن وهما يضعان يداهما على اكتاف بعضهما البعض.

وكانت السيدة "جاكي لويس" قسيسة في كنيسة ممهتن بنيويورك اول المتحدثين في هذه المراسم حيث قالت "انا هنا لاكون الى جانبكم في الحرب، نحن جئنا الى هنا لنبدأ ثورة اخلاقية في امريكا، نحن هنا للدفاع عن اخوتنا المسلمين، من اجل الناس الذين لايملكون نقودا لشراء الدواء، من اجل الاشخاص الذين يعيشون تحت خط الفقر، من اجل احياء القيم الاخلاقية".

كما تحدث في هذه المراسم القسيسون المشهورون بنشاطهم السياسي والمدني كهغلر والسيدة تريسا بلك مان وسايمن كومبل، حيث دعى هؤلاء في خطاباتهم الناس الى المشاركة في مظاهرات 12 سبتمبر في واشنطن.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار منوعات
أهم الأخبار منوعات
عناوين مختارة