بعد تعرضه للاعتداء؛

والد الشهيد محمد الكبش: مستمرون بنهج المقاومة ولن ترهبنا يد الغدر والفتنة

رمز الخبر: 1177378 الفئة: دولية
شیخ خضر الکبش روحانی اهل سنت لبنان

أكد عضو قيادة "تيار النهضة الوحدوي" ورئيس "مركز عمر المختار" الشيخ خضر الكبش ووالد الشهيد محمد الكبش استمراره في نهج الوحدة والمقاومة، وأضاف بعد تعرضه لاعتداء من قبل مجهولين على مفرق جدرا "انه مهما حاولت يد الغدر والفتنة ان تثنينا عن مواقفنا فلن تفلح".

وتابع سماحته نحن جاهزون لتقديم المزيد ولن ترهبنا اليد الاثمة التي تعرضت لنا اليوم بأسلوب اقل ما يقال عنه "ميلشياوي"، بل على العكس ستزيد من ثباتنا وعزمنا على مواصلة الطريق. 

وهذا، واكد سماحته لـ "العهد" انه "وبحمد الله خرجنا من المستشفى ونحن في صحة جيدة".

يذكر ان الشيخ خضر كان قد تعرض لاعتداء بالضرب المبرح من قبل مجهولين عند مفرق جدرا على أوتوستراد بيروت -صيدا.

وفي التفاصيل، فإن الشيخ الكبش كان يقود سيارته بنفسه وهي من نوع نيسان رباعية الدفع وعليها صورة ابنه الشهيد محمد الذي سقط في سوريا حين قامت سيارة مجهولة بالإشارة له عبر الضوء بالتوقف لعدة مرات، فقام بالتوقف ظنا منه ان هناك عطل في السيارة او في إحدى العجلات.

 

وفور توقفه عاجله عدد من الاشخاص بالضرب المبرح قبل ان يفروا الى جهة مجهولة. وقد تم نقل الشيخ الكبش الى طوارئ مركز لبيب الطبي في صيدا حيث افيد ان حالته مستقرة. وحضرت القوى الامنية الى المكان وفتحت تحقيقا بالحادث.

/انتهي/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار