قمة غير رسمية لزعماء بريكس على هامش قمة الـ20

رمز الخبر: 1177871 الفئة: دولية
اجلاس گروه 20

أعلنت الخارجية الروسية عزم قادة دول مجموعة بريكس على تعزيز الشراكة الاستراتيجية امام التحديات التي تواجه التطور الاقتصادي لدولهم.

أفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أعلنت الخارجية الروسية الأحد 4 سبتمبر/ أيلول أن قادة دول مجموعة بريكس اتفقوا على تعزيز الشراكة الاستراتيجية على خلفية التحديات التي تواجه التطور الاقتصادي لدولهم.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة في نهاية اللقاء غير الرسمي لزعماء دول بريكس على هامش قمة مجموعة العشرين في مدينة هانغتشو الصينية،  أنه و"مع الأخذ بالاعتبار التحديات التي تواجه النمو الاقتصادي العالمي، يشدد زعماء دول بريكس على أن بلدان المجموعة تصطدم بتحديات جديدة تعيق تطورها الاقتصادي".

وأشار زعماء دول بريكس إلى أهمية تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين دول المجموعة، التي تقوم على مبادئ الانفتاح والتضامن والمساواة والتفاهم المتبادل والشمولية والاندماج والتعاون ذي المنفعة المتبادلة.

تجدر الإشارة إلى أن مجموعة بريكس تضم البرازيل وروسيا والهند والصين وجمهورية جنوب إفريقيا.

وقد شارك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأحد في الاجتماع غير الرسمي لزعماء مجموعة بريكس على هامش قمة مجموعة العشرين التي تستضيفها مدينة هانغتشو الصينية.

وأشار الرئيس الصيني شي جين بينغ خلال كلمته في الاجتماع إلى أن دول البريكس الـ5 المنتشرة في 4 قارات منها آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية المكونة من دول نامية وناشئة دائما تواجه بعض التحديات الجديدة لكنها تمثل الوضع الجديد في العالم وتحتاج لبذل مزيد من الجهود في مواجهة المشاكل الناشئة.

تجدر الإشارة إلى أن منتدى بريكس هو منظمة دولية تعمل على تشجيع التعاون التجاري والسياسي والثقافي بين الدول المنضوية تحت لوائه. بدأ التفاوض لتشكيل المجموعة عام 2006 وعقدت أول قمة لها عام 2009.

ويضم المنتدى خمس دول هي البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا وكان يسمى مجموعة "بريك" قبل انضمام جنوب إفريقيا عام 2010 فأصبح اسمه "بريكس".

وتحتل مساحة دول البريكس 30% من مساحة العالم ويشكل عدد سكانها 42% من عدد سكان العالم ويفوق إجمالي اقتصادها اقتصاد الولايات المتحدة الأمريكية أكبر اقتصاد في العالم وتعتبر هذه الدول من أكبر الاقتصادات الناشئة لذا فإن التعاون بين البريكس له آفاق واعدة.

وترأست روسيا البريكس من أبريل/نيسان 2015 إلى 15 فبراير/شباط 2016.

المصدر : وكالات

/انتهي/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار