القوات السورية تكسر شوكة الإرهابيين المدعومين اسرائيليا على محاور بريف القنيطرة +صور

أكد الناطق بإسم قوات فوج الجولان "جعفر ميا" لمراسل وكالة تسنيم في دمشق أن القوات السورية أفشلت هجوما عنيفا للمجموعات الإرهابية بريف القنيطرة التي انسحبت تحت تأثير ضربات الجيش مخلفة أكثر عشرات القتلى و الجرحى.

القوات السوریة تکسر شوکة الإرهابیین المدعومین اسرائیلیا على محاور بریف القنیطرة +صور

وأوضح الإعلامي الميداني جعفر ميا أنه يوم أمس أعلنت جبهة النصرة وأحرار الشام وفصائل ارهابية أخرى معركة أسموها "قادسية الجنوب" بهدف السيطرة على مواقع الجيش وفوج الجولان في ريف القنيطرة الشمالي، حيث تركزت هجمات المسلحين باتجاه السرية الرابعة المعروفة بسرية شعبان، والتل الأحمر، ومزارع الأمل إضافة لقطاع الحمرية في بلدة حضر.

وأضاف ميا أن الجيش نفذ قصفا مركزا باتجاه مواقع التكفيريين في طرنجة وجباتا الخشب والخزان الشمالي وكسارات جباتا ونقطة الـ UN المهجورة، بينما كثف عناصر فوج الجولان _الرديف للجيش_ من رماياتهم بالصواريخ الموجهة وتمكنوا من تدمير عدة آليات للجماعات المسلحة التي حاولت التقدم باتجاه خنادق السرية الرابعة ما أدى لمقتل جميع المتسللين.

بينما قام طيران العدو الصهيوني باستهداف مرابض المدفعية في تل الشعار في دعم واضح للمجموعات الإرهابية، إضافة لقيام جنود الاحتلال بتسهيل عبور سيارات الاسعاف باتجاه مشافي الجولان وفلسطين المحتلة التي غصت بجرحى التكفيريين، وأفادت مصادر ميدانية عن مصرع 35 مسلحاً تم نقلهم إلى المشافي الميدانية في ريف درعا.

وكان العدو الاسرائيلي قد أدخل 7 سيارات تنقل جرحى المجموعات الإرهابية الذين سقطو خلال هجوم أمس على نقاط الجيش السوري بريف القنيطرة إلى الاراضي المحتلة عبر بوابة الشريط الحدودي من جهة جباتا الخشب في ريف القنيطرة الشمالي للمعالجة.

 

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة