بعد فرز نحو 80% من أصوات الناخبين

الحزب الحاكم يتصدر الانتخابات البرلمانية الروسية

رمز الخبر: 1190713 الفئة: دولية
انتخابات روسیه

أظهرت النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية الروسية، التي جرت الأحد 18 سبتمبر/أيلول، بعد فرز نحو 80% من أصوات الناخبين، تصدر حزب "روسيا الموحدة" الحاكم.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن حزب "روسيا الموحدة" حصل على ما يقارب 54,3% من الأصوات في انتخابات الدوما بحسب القوائم الحزبية وفق النتائج، التي أعلنتها اللجنة المركزية للانتخابات، وجاء الحزب الشيوعي الروسي ثانيا بنسبة 13,6%، يليه الحزب الليبرالي الديمقراطي بنحو 13,4%.

وجاء في المركز الرابع حزب "روسيا العادلة" بـ 6,2% ومن ثم "شيوعيو روسيا" بـ 2,4% و"المتقاعدون من أجل العدالة" بـ1,8% و"يابلوكو" بـ 1,8% و"رودينا" 1,4% وبعده "روست" بـ 1% في المركز التاسع.

وحازت باقي الأحزاب، وعددها 5، على نسب لم تتجاوز 1%.

وبحسب القوائم الفردية، يتصدر حزب "روسيا الموحدة" بعد فرز 80% من الأصوات في 203 دائرة من أصل 225 دائرة انتخابية ذات مقعد واحد، بينما يتصدر الحزب الشيوعي الروسي في 7 دوائر وحزب "روسيا العادلة" كذلك في 7 دوائر، والحزب الليبرالي الديمقراطي في 5، ويتصدر كل من حزبي "رودينا" و"المنبر المدني" في دائرة انتخابية واحدة. إضافة إلى ذلك يتصدر مرشح مستقل من أعضاء "روسيا الموحدة" الحاكم في دائرة أديغيا الفردية بجنوب روسيا.

تجدر الإشارة إلى أن الأحزاب الروسية الصغيرة من خارج البرلمان لم تتمكن من تجاوز الحاجز الانتخابي (5%) بحسب القوائم الحزبية لدخول مجلس الدوما وتشكيل كتل برلمانية، وكذلك حاجز (3%) الذي يسمح لهم بالحصول على تمويل من الميزانية الاتحادية. وبلغت نسبة الإقبال على التصويت بصفوف الناخبين 48% في عموم روسيا.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال مراقبته نتائج الانتخابات من مركز حزب "روسيا الموحدة" في موسكو،: "إن نسبة الإقبال على الانتخابات أقل من السنوات الماضية، لكن نتائجها جيدة بالنسبة لروسيا الموحدة".

وأضاف بوتين: "يمكننا بكل بثقة أن نعلن فوز"روسيا الموحدة" في الانتخابات البرلمانية"، مشيرا إلى أن نتائج انتخابات هذا العام تدل على النضج السياسي المتزايد لدى الروس.

من جهته أعلن رئيس الوزراء دميتري مدفيديف الذي يتزعم "روسيا الموحدة"، أن الحزب سيحصل على الأغلبية الدستورية في الدوما" (البرلمان) في دورته السابعة.

وكانت صناديق الاقتراع أغلقت على جميع الأراضي الروسية مساء الأحد 18 سبتمبر/أيلول.

وبلغ عدد المراكز الانتخابية في عموم روسيا 95 ألفا، بما يتيح التصويت لأكثر من 111 مليون ناخب، واستقبال المواطنين من تمام الـ8 صباحا حتى الـ8 مساء بالتوقيت المحلي لكل جمهورية وإقليم روسي بدءا من فلاديفوستوك في أقصى شرق البلاد وصولا إلى مقاطعة كالينينغراد في أقصى غربها.

انتخابات مجلس "الدوما"، هي السابعة من نوعها بعد أن نظمت أول انتخابات في روسيا المعاصرة في ديسمبر/كانون الأول 1993، وذلك منذ حله في أعقاب ثورة أكتوبر سنة 1917.

وخاض الانتخابات 14 حزبا هي "رودينا"، و"شيوعيو روسيا"، "المتقاعدون من أجل العدالة"، و"روسيا الموحدة"، و"الخضر"، و"المنبر المدني"، و"الحزب الليبرالي الديمقراطي الروسي"، و"بارناس"، و"روست"، و"القوة المدنية"، و"يابلوكو" و"الحزب الشيوعي الروسي" و"وطنيو روسيا" و"روسيا العادلة".

ويتنافس 6510 مرشحين على شغل 450 مقعدا في "الدوما"، ليشغل 225 مقعدا مرشحو الأحزاب السياسية، و225 مقعدا مرشحو الدوائر الانتخابية ذات المقعد الواحد.

المصدر: RT

/انتهى/
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار