خلال استقباله السفير السوري في طهران؛

عبداللهيان: امريكا تسعى الى تعزيز المجموعات الارهابية في سوريا

رمز الخبر: 1191153 الفئة: ايران
حسین امیرعبداللهیان

اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني في الشؤون الدولية "حسين امير عبداللهيان" ان امريكا وحلفائها يسعون دائما الى تعزيز المجموعات الارهابية في سوريا، لافتا الى ان سلوك امريكا يشير الى ان تقييم الهدنة المعلنة في سوريا يأتي في هذا الصدد.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان حسين امير عبداللهيان اشار خلال استقباله السفير السوري بطهران "عدنان محمود" الى  استمرار الدعم الشامل من قبل ايران لسوريا حكومة وشعبا في الظروف الراهنة منوها الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم اي خطوة بغية ارساء الامن والاستقرار في سوريا.

واضاف: ان مجلس الشورى الاسلامي يؤكد بصورة خاصة على تعزيز وترسيخ العلاقات البرلمانية الثنائية، مدينا بشدة عمل الطائرات الامريكية واستهدافها للعسكريين في سوريا.

وتابع: ان اميركا وحلفائها يسعون دائما الى تعزيز المجموعات الارهابية في سوريا، لافتا الى ان سلوك امريكا يشير الى ان تقييم الهدنة المعلنة في سوريا يأتي في هذا الصدد.

واكد عبداللهيان ضرورة ان تراجع الدول الداعمة للجماعات الارهابية في المنطقة سياساتها السابقة وان تعلم بان مواصلتها لهذا المسار سيعود بالضرر عليها وعلى جميع دول المنطقة.

بدوره ثمن عدنان محمود دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لسوريا، قائلا: ان ايران البلد الوحيد الذي لم يدخر جهدا في سبيل تسوية الازمة السورية عبر الطرق السياسية والدبلوماسية.

واكد السفير السوري في طهران ان دعم امريكا وحلفائها للمجموعات الارهابية كالنصرة يشير الى ازدواجيتها وعدم جديتها في مكافحة الارهابيين.

وشدد محمود على ضرورة تعزيز وتوسيع التعاون السياسي والاقتصادي والبرلماني بين البلدين، قائلا: ان اللقاءات والمشاورات المستمرة بين مسؤولي البلدين من شأنها ان تساعد على توسيع التعاون وارساء الاستقرار والامن في المنطقة.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار