خلال اتصال هاتفي

لافروف يؤكد لكيري رفض محاولات المعارضة السورية التي يدعمها الغرب التساهل مع "النصرة"

رمز الخبر: 1201880 الفئة: دولية
کری و لاوروف

بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيره الأميركي جون كيري الوضع في سوريا بما في ذلك سبل التسوية في حلب.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان الخارجية الروسية، اشارت في بيان الى ان لافروف أكد لكيري خلال اتصال هاتفي مساء السبت رفض محاولات المعارضة السورية التي يدعمها الغرب التساهل مع "جبهة النصرة".

واضافت، إن "لافروف وكيري واصلا بحث الأوضاع في سوريا بما في ذلك إمكانية إعادة الأوضاع إلى حالها الطبيعي في حلب.

ويأتي هذا في وقت  تواصل فيه الجماعات المسلحة القتال، على الرغم من الاتفاقات الروسية – الأميركية الرامية لوقف إطلاق النار ، بالإضافة إلى رفض العديد من المجموعات "المعتدلة" من المعارضة السورية النأي بنفسها عن  مسلحي "جبهة النصرة" التي لا تشملها الهدنة.

وذكرت الوزارة أن لافروف أكد لكيري رفض محاولات المعارضة السورية التي يدعمها الغرب التساهل مع "جبهة النصرة"، وأشار البيان إلى أن الاتصال الهاتفي جاء بطلب من الجانب الأميركي.

وكان لافروف أبلغ الجمعة نظيره الأميركي هاتفياً أيضاً استعداد روسيا لمواصلة التعاون بشأن سوريا وأن بلاده جاهزة لاتخاذ إجراءات لإعادة الأوضاع إلى طبيعتها في حلب.

جاء كلام لافروف بعد إعلانه في مقابلة تلفزيونية أن الاتفاق مع الولايات المتحدة حول سوريا مازال سارياً، وإن موسكو لا تستبعد أن تكون نيّة واشنطن استخدام الإرهابيين كجزء من خطة "ب" في المعركة ضد الرئيس السوري، مؤكداً في المقابل أن رحيل الأسد لم يكن شرطاً في أي اتفاق حول سوريا.

المصدر: تاس

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار