الاعلام الاماراتي يتخبط بعد غرق البارجة سويفت+ صور

رمز الخبر: 1202148 الفئة: الصحوة الاسلامية
کشتی اماراتی

خاص\تسنيم: أعلنت القوة الصاروخية اليمنية تدمير سفينة حربية إماراتية قبالة سواحل المخاء بعد استهدافها بصاروخ نوعي، مما أثار تخبطا في الاعلام الاماراتي.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الاعلام الحربي اليمني أعلن يوم أمس مصرع 22 من مشاة البحرية الإماراتية اثر استهداف بارجة سويفت الإماراتية بصاروخ نوعي.

وحاول الاعلام الاماراتي ممارسة التضليل والتعتيم في آن واحد، ولكنه سجل فشلا ذريعا في الجانبين، فقد أعترف الاعلام الاماراتي أولا بتعرض سفينة حربية مؤجرة "لحادث" دون ذكر التفاصيل، فيما نقل عن قيادة الجيش أنها فتحت تحقيقا في "الحادث" وعاد فيما بعد ليدعي أن السفينة التي أغرقت كانت مدينة وإن الجيش انقذ مواطنين من الغرق.

وكانت وكالة انباء الامارات قد أعلنت عن تعرض سفينة حربية لحادث من دون وقوع إصابات، فيما أعلنت لاحقا استهداف "الحوثيين" سفينة مدنية فيما يعكس تخبطا إعلاميا وكذبا واضحا في محاولة للتعتيم على الخسائر التي تتعرض لها الامارات والسعودية في العدوان على اليمن.

ويشار الى أن الامارات والسعودية حاولتا استقدام مرتزقة من مختلف أنحاء العالم للمشاركة في الحرب على اليمن، فر الكثير منهم بعد التعرض لخسائر فادحة، وكان في مقدمة الفارين المرتزقة الكولمبيين ومرتزقة بلاك ووتر سيئة الصيت، كما حاولت السعودية جاهدة الحصول على دعم امريكي ومشاركة برية أمريكية في الحرب ولكن الأخيرة نأت بنفسها عن الخوض في الحرب الخطيرة.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار