خالد البطش في حوار مع تسنيم:

الصهاينة لم يقدموا اي اشارة احترام لأبو مازن ومردود الزيارة سلبي

رمز الخبر: 1202462 الفئة: حوارات و المقالات
البطش

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش أن الصهاينة لم يقدموا أي إشارة احترام لمحمود عباس خلال مشاركته في جنازة السفاح بيريز يوم الجمعة.

وفي حوار مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء حول مشاركة محمود عباس في تشييع سفاح قانا شمعون بيريز اكد البطش ان مردود الزيارة سلبي وإنها تجعل الشعب الفلسطيني يبدو على أنه هو المعتدي.

وأوضح البطش أن عباس "لاقى معاملة غير لائقة من العدو"، قائلا: ابو مازن اثناء مشاركته في الجنازة لقى معاملة غير لائقة، ان هذا التصرف من قبل العدو يحمل رسالة واضحة وهي استمرار التصلب الصهيوني واستمرار سياسة ادارة الظهر نحو أبو مازن.

الصهاينة لم يقدموا اي اشارة احترام لأبو مازن

وتابع: "حتى اثناء اللحظة التي جاء فيها أبو مازن اليهم لتقديم العزاء في موت بيريز لم يقدم اي من الحاضرين الصهاينة اي اشارة احترام لابو مازن لذلك فان مثل هذه الزيارات و المشاركات لن تكون السبب في بحث الصهاينة عن السلام و او دعم فكرة السلام".

مردود الزيارة سلبي

واعتبر البطش ان مردود الزيارة سلبي قائلا: "سيكون لها مردود سلبي علينا كفلسطينيين لان العالم حينما يأتون الي في مثل المناسبة و يرون بان القادة الفلسطينيون حاضرون مع الصهاينة هذا سيعني لهم فاننا نحن المعتدين علي اسرائيل و ان الكيان الصهيوني هو الضحية و بالتالي نتائجها ستكون ضد الشعب الفلسطيني" .

واكد البطش:"نحن لا نبحث عن السلام مع المحتل نحن نسعى من اجل استعادة حق الشعب الفلسطيني".

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار