مصر: الشرطة تقتل قياديا في جماعة الإخوان المسلمين

رمز الخبر: 1204437 الفئة: دولية
"محمد کمال" کشته شدن یکی از رهبران اخوان

أعلنت وزارة الداخلية المصرية مقتل القيادي البارز في جماعة الإخوان المسلمين محمد كمال، واصفة إياه بأنه "كان مسؤولاً عن جناح مسلح تابع للجماعة".

وأفادت وكالة تسنيم الدولية ان الوزارة أصدرت بيانا أعلنت فيه قتل كمال ومرافقه ياسر شحاتة في تبادل لإطلاق نار مع أفراد الشرطة لدى مداهمة شقة سكنية في القاهرة.

وقالت الوزارة أن القوات الأمنية تعرضت لإطلاق نار أثناء مداهمة شقة يقطن فيها كمال في القاهرة ما دفعها إلى التعامل مع مصدر النيران، حسب زعمها.

ويعدّ محمد كمال من أبرز قيادات جماعة الإخوان المسلمين وهو عضو في مكتب الإرشاد التابع لها. وبحسب بيان الوزارة كان مسؤولاً عن جناح مسلح تابع للجماعة.

وكان قد صدر حكمان غيابيان بالسجن المؤبد بحق كمال.

من جهته، نعى الحساب الرسمي لحزب "الحرية والعدالة" القتيلين بالقول: "تصفية الدكتور محمد كمال عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين ومرافقه ياسر شحاتة عقب اعتقالهما صباح اليوم".

ونقل الحساب تصريحات خاصة من ابنة كمال وقال "فاطمة الزهراء ابنة د.محمدكمال: أول مرة نرى أبي منذ فترة طويلة، ستكون في الكفن".

الاخوان يتوعدون

ونشر الحساب الرسمي للاخوان المسلمين رسالة كتبها المتحدث الإعلامي باسم الإخوان، الدكتور طلعت فهمي، وجاءت بعنوان «وصلت رسالتكم وهاكم رسالتنا»، توعد فيها بتطهير مصر مما اسماه بـ "دنس العسكر".

يقول فهمي في رسالته «إن فعلتكم الخسيسة وجريمتكم الدنيئة لن تفت من عضدنا ولن ترهبنا ولن تثنينا عن فضح جرائمكم وكشف سوءاتكم حتى يجتث الشعب المصري خبثكم ويقتلعكم من جذوركم ويطهر مصر من دنسكم». وأضاف فهمي «أنتم يا عصابة العسكر فترقبوا ثورة شعب باتت قريبة بعد أن انكشفت أمامه حقيقتكم وتبينت له جرائمكم وانكشفت له خستكم فانتظروا إنا منتظرون».

المصدر: تسنيم+وكالات

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار