هذا ما حدث للبارجة الاماراتية

رمز الخبر: 1206839 الفئة: دولية
شناور اماراتی

طهران - تسنيم - انتشرت مشاهد لاستهداف البارجة الحربية الاماراتية من قبل القوات اليمنية قبالة سواحل تعز.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان القوات اليمنية واللجان الشعبية قاموا بإنجاز كبير في يوم السبت 1 أكتوبر 2016، خلال عملية نوعية تمكنوا خلالها من استهداف بارجة حربية إماراتية وقتل حينها  22 من العسكريين الاماراتيين.

وقالت المصادر الإعلامية في الجيش اليمني وبيان الجيش الاماراتي ان السفينة "سويفت" HSV-2 Swift كانت بحوزة جيش الولايات المتحدة الأمريكية وقد استخدمت في انجاز العديد من المهام العسكرية.

وتعتبر السفينة "سويفت" HSV-2 Swift من السفن الحربية التي تم صنعت في ميناء مدينة "هوبارت" الاسترالية واستأجرتها البحرية الأمريكية من إستراليا.

هذه السفينة قادرة على حمل مئات الأطنان من المعدات المختلفة بما فيها الآليات، كما أن بإمكان المروحيات أن تهبط على سطحها كقاعدة تنطلق منها لتنفيذ عمليات عسكرية في مناطق قريبة. كما تحمل زورقا حربيا يستخدم أيضا في العمليات العسكرية، وتضم في اسلحتها عددا من المدافع البحرية حيث تم البدء بصناعتها في 1 من اكتوبر عام 2002 و تم تدشينها في 15 من آب / اغسطس عام 2003.

ونشرت المصادر العسكرية للاعلام الحربي للجيش اليمني والجهاز التابع لغرفة العمليات العسكرية و اللجان الشعبية، صورا تظهر ان السفينة تم إكتشافها بواسطة الرادار ليتم إستهداها بصاروخ كروز.

وبعد مرور أيام انتشرت صور تظهر حجم الاضرار التي خلفها الصاروخ في السفينة حيث آثار النيران واضح على متنها مما يبين إعطابها بشكل كامل.

مشاهد من السفينة الامارتية المستهدفة:

 

 

/انتهي/

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار