ملخص/السيد "عمار الحكيم" في حوار خاص مع تسنيم:

تحرير الموصل ينطلق قريبا.. لا يسمح لأية قوات برية أجنبية بالتدخل في المعركة

رمز الخبر: 1207119 الفئة: حوارات و المقالات
دیدار عمار حکیم با علی اکبر ولایتی

أكد زعيم التحالف الوطني العراقي السيد عمار الحكيم أن "عمليات تحرير الموصل ستنطلق في القريب العاجل بقرار من قبل رئيس الوزراء" وسيقتصر دور القوات الأمريكية وسائر القوى الأجنبية على الجانب الاستشاري والدعم الجوي في هذه العمليات.

واكد السيد الحكيم خلال حوار خاص أجرته معه وكالة تسنيم الدولية للأنباء أنه "تقرّر أن يكون برنامج العمل في التحالف الوطني على صعيد اتخاذ القرار في ثلاثة لجان مختصّة، هي مجلس قيادة التحالف والمجلس السياسي والجمعية العامّة، وبالفعل فقد عقدت اجتماعات وما زال العمل متواصلاً على هذا النسق لأجل التنسيق في أداء التحالف الوطني".

برنامج عمل التحالف الوطني

وقال السيد الحكيم في اول حوار صحفي يجريه بعد انتخابه زعيما للتحالف الوطني العراقي: إضافة إلى ذلك فقد قرّرنا تقسيم المهام على أساس فرق عمل خاصّة بالملفات المعنية، أي أنّ كلّ عضوٍ يتولّى مهمّة الإشراف على أحد الملفّات الخاصّة مثل ملفات البرلمان والحكومة والمجالس المحلية ومجالس المحافظات، وكذلك تدوين السياسات العامّة للتحاف، والإعلام والملفّات الأمنية والحشد الشعبي وسائر المجاميع الشعبية، وأيضاً الملفّات الاقتصادية والخدمات والانتخابات.

التيار الصدري والتحالف الوطني

وفي ما يخص مشاركة التيار الصدري في التحالف الوطني قال الحكيم: ان تيّار السيّد مقتدى الصدر هو في الحقيقة أحد التيّارات الأساسية في التحالف الوطني، وبفضل الجهود التي بذلها التحالف تمكّنا من إعادته إلى صفوفه من جديد.

ولفت إلى أنه "من المؤكّد أنّ عودة الإخوة الصدريين إلى أحضان التحالف الوطني ستمكّنهم من تفعيل برامجهم الإصلاحية في رحاب هذا التحالف بأسهل الطرق".

التحالف الوطني ومكافحة الفساد

وحول برنامج التحالف الوطني لمحاربة الفساد قال الحكيم: لا شكّ في أنّ مكافحة الفساد هي هدف أساسي للتحالف الوطني ومدرجة ضمن جدول أعماله، وكما ذكرت آنفاً فإنّ التحالف الوطني باعتباره أكبر تكتّل في البرلمان العراقي وفي الحكومة أيضاً، فهو يتحمّل عبئاً ثقيلاً على صعيد تفعيل عملية مكافحة الفساد.

ساعة انطلاق عمليات تحرير الموصل

وحول ساعة الصفر لبدء عمليات تحرير الموصل من تنظيم داعش الإرهابي أوضح السيد الحكيم: ان عمليات تحرير الموصل ستنطلق في القريب العاجل إن شاء الله تعالى، ولكن ساعة الصفر لها ستحدد بواسطة رئيس الوزراء باعتباره القائد العام للقوات المسلحة، لذا لا يمكن لأحد إعلان أي تأريخ آخر سوى ذلك التأريخ الذي يحدده السيّد حيدر العبادي.

دور القوات الأمريكية الأجنبية

وأضاف: وأما بالنسبة إلى دور القوات الأمريكية وسائر القوى الأجنبية، فهو سيقتصر على الجانب الاستشاري والدعم الجوي فحسب، لذا سوف لا يسمح لأية قوات برية أجنبية بالتدخل في معركة الموصل المرتقبة، ومن المؤكد أنّ التحالف الوطني سيبذل جهوده لتحقيق هذا الهدف الهام.

وتجدر الإشارة إلى أن وكالة تسنيم ستنشر غدا كامل الحوار الذي أجرته مع السيد عمار الحكيم.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار