في أول تصريح بعد مجزرة مراسم العزاء في صنعاء

المتحدث الرسمي للجيش اليمني: ما بعد الجريمة لن يكون كما قبلها

رمز الخبر: 1208185 الفئة: دولية
شرف لقمان

قال المتحدث الرسمي للجيش اليمني، العميد شرف لقمان، في أول تصريح له بعد المجزرة بحق تجمع عزاء "آل الرويشان" في صنعاء، "إن ما بعد الجريمة لن يكون كما قبلها".

واشار في تصريحات نشرتها وكالة "سبأ" الرسمية، مساء السبت 8 أكتوبر، إلى أن "قوات تحالف العدوان العاجزة عن تحقيق أي إنجاز لها على جبهات القتال تتوهم إنها باستهداف المدنيين قد تثني الجيش واللجان الشعبية عن واجبهم الوطني والديني في مواجهة العدوان.

ودعا لقمان "كافة منتسبي القوات المسلحة ممن ما لا يزالون غير مدركين لحقيقة العدوان السعودي الأمريكي إلى ارتداء بزة الشرف والفداء والتوجه إلى الجبهات والانضمام إلى رفاقهم في ميادين العزة والكرامة للتصدي للغزاة والرد على جرائمهم المستمرة التي تستهدف الشعب اليمني بأكمله".

أكدت مصادر طبية أن عدد ضحايا الغارات السعودية التي استهدفت صالة عزاء جنوبي صنعاء ارتفع إلى أكثر من 700 شهيد وجريح.وبحسب مكتب الصحة في صنعاء فإنّ الغارات خلّفت 144 شهيداً و527 جريحاً استقبلتهم المستشفيات الحكومية حتى اللحظة وأعداد الضحايا في ارتفاع.

وفي هذا السياق أفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن الناطق الرسمي باسم حركة انصار الله محمد عبد السلام أكد أن "جريمة آل سعود يندى لها جبين التاريخ وحولت العزاء الاجتماعي إلى عزاء في موت ضمير المجتمع الدولي".

وأضاف عبد السلام: الدم لا يجر إلا الدم ونأمل من الجيش واللجان أن يعززوا ضرباتهم للعدو ونبارك عملية صرواح أمس ضد قيادات المرتزقة والعملاء.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار