الولايات المتحدة تضطر للتراجع عن دعم السعودية.. تعاوننا مع الرياض ليس شيكا على بياض

رمز الخبر: 1208365 الفئة: دولية
البیت الابیض

أعلنت الولايات المتحدة السبت أنها بدأت عملية "مراجعة فورية" للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، بعدما غارة أسفرت عن استشهاد أكثر من 240 شخصا.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن المتحدث باسم مجلس الأمن القومي للبيت الأبيض نيد برايس قال في بيان "نشعر بقلق عميق حيال التقارير عن الغارة اليوم على قاعة للعزاء في اليمن والتي إذا تأكدت ستكون استمرارا للسلسلة المقلقة من الهجمات التي تضرب المدنيين اليمنيين".

وأوضح أن "التعاون الأمني للولايات المتحدة مع السعودية ليس شيكا على بياض وفي ضوء هذه الحادثة وغيرها من الحوادث الأخيرة، شرعنا في مراجعة فورية لدعمنا الذي سبق وانخفض بشكل كبير للتحالف الذي تقوده السعودية".

وأضاف "مستعدون لضبط دعمنا بما يتلاءم بشكل أفضل مع المبادئ والقيم والمصالح الأميركية، بما في ذلك التوصل إلى وقف فوري ودائم للنزاع المأسوي في اليمن".

كما دعا البيت الأبيض جميع الأطراف إلى وقف فوري لإطلاق النار في اليمن.

ويشار الى أن الولايات المتحدة الأمريكية تعتبر أكبر موردي الأسلحة للسعودية، كما شاركت قوات أمريكية في العدوان على اليمن من خلال قيادة غرف العمليات السعودية، كما تدعم أمريكا التوجهات السعودية بفرض المستقيل والمنتهية صلاحيته عبدربه منصور هادي على الشعب اليمني بالقوة.

وكانت غارات وحشية سعودية قد أدت يوم أمس الى سقوط أكثر من 240 شهيدا ومئات الجرحى حيث استهدف الطيران السعودي مجلس عزاء في العاصمة صنعاء بأربع غارات موقعا اعدادا كبيرة من المدنيين بين قتيل وجريح.

المصدر: وكالات
/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار