القاء القبض على عناصر كانت تنوي نشر افكار متطرفة في محافظة سيستان وبلوشستان

اكد المدعي العام في زاهدان محمد مرزية انه بعد عمليات الرصد والمتابعة من قبل الحرس الثوري في سلمان بمحافظة سيستان وبلوشستان، تم القاء القبض على عناصر متطرفة كانت تنوي نشر افكار متطرفة وتدعو الى الكراهية في الهيئات الدينية، قبل القيام بأي عمل.

القاء القبض على عناصر کانت تنوی نشر افکار متطرفة فی محافظة سیستان وبلوشستان

واشار محمد مرزية في تصريح لوكالة تسنيم الدولية للانباء الى ان تلك العناصر كانت تنشط في احدى الهيئات الدينية في زاهدان،قائلا، كانت تلك العناصر قد قامت بدعوة منشد ديني من مدينة قم للمشاركة في برامج هيئتهم، ولحسن الحظ تم الكشف عن هذا المنشد في مطار زاهدان بعد عمليات المتابعة من قبل الجهاز القضائي في المحافظة وجهود الحرس الثوري في سلمان بمحافظة سيستان وبلوشستان واعادته الى مدينة قم.

واضاف، وبعد ملاحقة ذلك المنشد تم اعتقال بعض العناصر التي تنشط في هذه الهيئة في مجال زعزعة الوحدة الدينية والوطنية.

وتابع، ان احد الافراد المعتقلين الذي كان يتولى مهمة توزيع الكتب والمنشورات التي تتضمن مواضيع منحرفة وتدعو الى التفرقة بين ابناء الشعب ، يقبع الان في السجن بينما الافراد الباقين هم مضللون سيتم اخلاء سبيلهم بعد توجيههم وتعهدهم بعدم تكرار مثل تلك التحركات التي تدعو الى التفرقة الطائفية في المحافظة.

ونوه مرزية الى ان الكتب والمنشورات المضبوطة تشير الى ان هؤلاء الافراد يرتبطون ببعض الشخصيات والمجموعات المتطرفة، لافتا الى الجهود المبذولة من قبل القوى الامنية في ظل الوحدة المثالية بين المسلمين في محافظة سيستان وبلوشستان وتطبيقا لاوامر قائد الثورة، لعدم السماح لبعض الاشخاص الانتهازيين والسذج بزعزعة الوحدة الوطنية والامنية في المحافظة.

/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار الأمن والدفاع
أهم الأخبار الأمن والدفاع
عناوين مختارة