المرجع اليعقوبي يطالب بتحقيق حول استهداف مجلس العزاء في كركوك

طالب المرجع الديني الشيخ محمد اليعقوبي، الاحد، الجهات المختصة في البرلمان والحكومة بفتح تحقيق عاجل ومهني وشفاف لمعرفة اسباب حادث استهداف مجلس عزاء للنساء في كركوك ومن يقف وراءه واغراضه الدنيئة.

المرجع الیعقوبی یطالب بتحقیق حول استهداف مجلس العزاء فی کرکوک

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن اليعقوبي طالب الاجهزة الامنية والعسكرية ان تقوم بتطهير المؤسسة من المتعاونين مع الاعداء، داعياً الحكومة الى تعويض ذوي الشهداء والمصابين مادياً ومعنوياً.

وقال المرجع اليعقوبي في بيان رسمي اصدره "في سابقة خطيرة تثير فينا القلق والريبة الى جنب الحزن والألم استُهدف أمس مجلس عزاء للنساء كان مقاماً في حسينية الايلخانلي في مدينة داقوق التابعة لمحافظة كركوك، والاحصائية الاولية تفيد سقوط (15) شهيدة و(56) جريحة".

واضاف اليعقوبي "لقد أفاد بعض الشهود القريبين للحادث ان الحادث حصل بفعل صاروخ اطلق من طائرة، وهو ما أكّده مسؤول امني في المدينة وانه جرّاء (نيران صديقة)".

وتابع اليعقوبي "إننا اذ نتفهّم سقوط ضحايا بنيران صديقة اثناء العمليات العسكرية الكبيرة وفي ساحات القتال, لا يمكننا استيعاب وقوع الحادث في مدينة آمنة ليست قريبة من أي ساحة عمليات عسكرية مما يدعونا الى مطالبة الجهات المختصة في البرلمان والحكومة بفتح تحقيق عاجل ومهني وشفاف لمعرفة اسباب الحادث ومن يقف وراءه واغراضه الدنيئة وهو يكدّر اجواء الانتصارات الباهرة التي تحققها قواتنا الظافرة في محافظة نينوى".

وطالب المرجع اليعقوبي "الاجهزة الامنية والعسكرية بتطهير المؤسسة من المتعاونين مع الاعداء".

ودعا اليعقوبي "الحكومة الى تعويض ذوي الشهداء والمصابين مادياً ومعنوياً بما يخفّف عنهم هول المصاب".

وكانت قالت مصادر أمنية في محافظة كركوك، شمالي العراق، إن 21 شخصا غالبيتهم من النساء قتلوا وأصيب أكثر من أربعين آخرين بجروح، في قصف لطائرة مجهولة استهدف مجلس عزاء في مدينة داقوق جنوبي كركوك.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن قائممقام قضاء داقوق أمير هدى كرم أن 15 امرأة قتلت وأصيبت خمسون أخريات في قصف استهداف مجلس عزاء داخل حسينية الايلخانلي الواقعة على بعد 50 كلم جنوب كركوك.
المصدر: بريد الوكالة
الزميل الصحفي فراس الكرباسي\النجف الأشرف
/انتهى/

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة