كاشفا عن دخول 10 آلاف ارهابي الى حلب الاسبوع الماضي

نائب قائد فيلق القدس: مصير الحرب السورية سيتقرر هذا العام

رمز الخبر: 1231420 الفئة: الأمن والدفاع
سردار قاآنی جانشین فرمانده نیروی قدس

اكد نائب قائد فيلق القدس في الحرس الثوري العميد "اسماعيل قاآني" ان مصير الحرب السورية سيتقرر هذا العام، مضيفا بان أمريكا هي من نظمت داعش وارسلته الى سوريا.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان العميد قاآني قال في كلمة له في ندوة حول القائد الشهيد العميد حسين همداني (استشهد في سوريا) في جامعة الإمام الحسين (ع) في طهران اليوم السبت: ان العام الحالي هو عام تقرير مصير الحرب السورية لكن هذا لايعني انتهاء الحرب لأن حربنا هي صراع وجود وحرب الهوية وحرب مصيرية وان المثال على ذلك هو بدء الحرب اليمنية.

وأشار العميد قاآني الى الاوضاع الميدانية في سوريا قائلا "في الاسبوع الماضي تم ادخال 10 آلاف عنصر (ارهابي) الى حلب وأعدّوا 30 انتحاريا لمهاجمة المراكز الحساسة في سوريا وهذه الحرب هي حرب بالغة الصعوبة".

وتابع: ان الفتنة التي تشهدها سوريا والعراق هي مخطط امريكي جديد والحرب الامريكية الرئيسية ضد المقاومة مضيفا: ان الفكر المنبعث من الوهابية كان موجودا منذ القدم لكن الامريكيين حولوا هذا الفكر الى هيكلية تنظيمية لداعش الارهابي وارسلوا هؤلاء الى سوريا.

كما أكد العميد قاآني ان الامريكين منيوا بهزائم مدوية في 3 حروب رئيسية شنوها بعد احداث 11 سبتمبر المفتعلة، مضيفا: ان الامريكيين الذين دخلوا افغانستان والعراق بصرف اموال طائلة وصرفوا 3 آلاف مليار دولار كما يقولون، هزموا في النهاية في افغانستان والعراق وهربوا من هذين البلدين بشكل رسمي، كما ان الهزيمة الثانية للامريكيين كانت هزيمتهم امام الصحوة الاسلامية في مصر وتونس وليبيا وبعض الدول الاسلامية الهامة الأخرى، اما هزيمتهم الثالثة فكانت امام المقاومة حينما مني الكيان الاسرائيلي بالهزيمة في حروب الـ 33 يوما و 22 يوما في غزة وحرب الـ 51 يوما.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار