في حوار مع وكالة تسنيم الدولية

عالم سني: مسيرات الأربعين الحسينية صفعة قوية لجميع المجرمين وأصحاب الفتن

رمز الخبر: 1234593 الفئة: ايران
ماموستا غفوری

قال العالم السني الايراني ماموستا ملا عبدالله غفوري أن مسيرات الاربعين الحسينية تعتبر اجتماعا وحدويا وجوابا مفحما لجميع المجرمين وأصحاب الفتن في العالم.

وفي حوار أجرته مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء قال امام جمعة مدينة " روانسر" (غرب ايران) ماموستا ملا عبدالله غفوري  أن مراسم الاربعين هو أكبر استعراض للعالم الاسلامي وأنه قد أذهل العالم وأدهش الجميع.

وأوضح أن جميع بلدان العالم الاسلامي ستشارك في هذا المراسم المعنوية، مشيرا الى أن عددا كبير من أهل السنة الايرانيين سيكونون من ضمن المشاركين في هذه المسيرات الحسينية.

وأكد العالم السني الايراني أن الإستكبار العالمي وعبيده ومن يتبعون أوامره خائفون بشدة من هذا الإجتماع الحسيني الكبير، مشددا على ضرورة استثمار هذه الإمكانيات والفرص العظيمة من أجل تعزيز قيم الثورة الاسلامية والعقائد الدينية للناس.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار