مبادئ الحل الشامل في اليمن+نص الاتفاق

رمز الخبر: 1242960 الفئة: دولية
متن توافق آتش بس در یمن

جرى اتفاق يوم أمس الثلاثاء في مسقط وافضى عن اعلان وقف اطلاق النار ابتداء من اليوم الخميس،ووقع الوثيقة رئيس وفد المؤتمر عارف الزوكا، ورئيس وفد انصار الله محمد عبدالسلام.

وكانت وزارة الخارجية العمانية قد أكدت الثلاثاء الاتفاق على وقف إطلاق النار في اليمن، واستئناف المفاوضات نهاية الشهر الجاري.

وزير الخارجية الأميركي جون كيري سبق وأن أعلن عن اتفاق مبدئي لوقف الأعمال الحربية في اليمن بدءاً من 17 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري.

وقال كيري في مؤتمر صحافي من الإمارات أن كلاً من السعوديين والإماراتيين وافقوا على الاتفاق المطروح لوقف إطلاق النار، وإطلاق العملية السياسية في اليمن، وأضاف أن ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان شاطره الرأي بضرورة الدفع به قدماً كونه اتفاق "منطقي".

المؤتمر الشعبي: مستعدون للتعامل الإيجابي مع اتفاق مسقط

من جهته، أكد "المؤتمر الشعبي العام" التزامه بــ "العمل على تحقيق السلام للجميع، ومستعدون للتعامل الإيجابي مع اتفاق مسقط بوقف الحرب ورفع الحصار".

المؤتمر وفي بيان له شدد أنه ومع أحزاب التحالف الوطني متمسكون بــ "السلام العادل والشامل والكامل، وبما يحفظ وحدة وسيادة واستقلال الوطن وثوابته

ولا ينتقص من تضحيات شعبنا وصموده". وجاء في البيان الصادر على المؤتمر "التعبير عن التقدير والإحترام لجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظّم،

ولحكومته الرشيدة على جهودهم الكبيرة لإنهاء الحرب وعلى تحقيق السلام في اليمن وما قدموه من عون لأخوتهم اليمنيين"، كما ثمنوا جهود كيري على

مبادرته التي قدمها للحل ويعتبرونها "مشروعاً مقبولاً يؤسس لصياغة اتفاق مكتمل الشروط والأركان لحل الازمة اليمنية".

واكد عبد السلام : ”أن الأمريكي هو من يدير كل أدوات العدوان منذ اليوم الأول ولقاؤنا كان يمثل الوطن في وجه من يدير العدوان،واضاف تم اليوم التوقيع على مبادئ الاتفاق في مسقط تضمن وقف العدوان».

وأردف قائلا: ”وقف العدوان ورفع الحصار مبدأ أساسي لأي حل».

وتقول الوثيقة الصادرة  يوم الاربعاء ان الموقعين يلتزمون ببنود اتفاق وقف اطلاق النار المعلن بتاريخ 10 ابريل 2016 شريطة التزام الطرف الاخر بذلك.

المصدر: موقع المنار+الميادين

/انتهي/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار