رحيل مرجع التقليد آية الله موسوي اردبيلي

رمز الخبر: 1248265 الفئة: ثقافة و علوم
موسوی اردبیلی

انتقل الى رحمة الله، مرجع التقليد والرئيس السابق لديوان القضاء الأعلى في إيران، بعد تعرضه لسكتة قلبية يوم الاثنين الماضي ودخوله في غيبوبة.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للانباء أن آية الله موسوي اردبيلي (مواليد 1926 -اردبيل) توفي اليوم، بعد أن تعرض لسكتة قلبية صباح الاثنين نقل على اثرها الى المستشفى، حيث دخل في غيبوبة.

ويُشار الى أن قائد الثورة، الإمام الخامنئي (دام ظله) زار آية الله موسوي اردبيلي، صباح أمس الثلاثاء في المستشفى، حيث اطلع على تفاصيل العلاج.

ويعد آية الله عبدالكريم موسوي اردبيلي من مراجع التقليد، و بعد استشهاد آية الله بهشتي، تولى رئاسة ديوان القضاء الأعلى للبلاد لمدة 8 سنوات، باعتباره أعلى منصب قضائي في البلاد.

/انتهى/

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار