أول تعليق للحشد الشعبي بعد اقرار قانونه: نريد بناء شراكة

رمز الخبر: 1251968 الفئة: دولية
فالح فیاض

أعلن رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض في مؤتمر صحافي أن: طبيعة التشكيلات في الحشد متروكة للقائد العام للقوات المسلحة ونحن نريد بناء مشروع شراكة

وأعلن رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض الأحد أن الحشد “أصبح تشكيلة عسكرية بالأطر الكاملة وسيعاد ترتيب العناصر وفق آلية يضعها القائد العام للقوات المسلحة”، موضحاً أن قانون الحشد لم يتناول نسب التمثيل فيه، لكن"طبيعة التشكيلات متروكة للقائد العام للقوات المسلحة، ونحن نريد بناء مشروع شراكة".

وقال الفياض، في مؤتمر صحافي مع المتحدث باسم الحشد النائب أحمد الأسدي، إن الحشد الشعبي "سيخدم الوطنية العراقية وليس نموذجاً مستنسخاً عن أي جهة"، موضحاً أن “إدارته سيتم وفق آليات إدارة جهاز مكافحة الإرهاب ومهامه ستكون مشابهة لمهامهم"،

ولفت الى أن الحشد "سيخدم الوطنية العراقية وليس نموذجاً مستنسخاً عن أي جهة". واضاف الفياض ان "الحشد ملتزم بتوجيهات رئيس الوزراء حيدر العبادي، ولم يخرج عن قراراته وأوامره"، مشيرا الى انه "لم يتشكل بارادة سياسية"، وأن "العراقيون دافعوا عن أنفسهم وصنعوا تجربتهم في الحشد الشعبي".

واكد الفياض ان "هناك حشد كبير في محافظات صلاح الدين وديالى والانبار وهو ممثل لكافة المحافظات والمكونات".

وصوت مجلس النواب خلال جلسته التي عقدت، السبت، على قانون هيئة الحشد الشعبي، الذي يعتبر الهيئة "تشكيلاً يتمتع بالشخصية المعنوية، ويعد جزءاً من القوات المسلحة العراقية، ويرتبط بالقائد العام للقوات المسلحة".

المصدر: السومرية نيوز

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار