نائب قائد أسطول الشمال في القوات البحرية في الجيش الإيراني

البارجة "سبر" و المدمرة "سهند" تلتحقان بقوات البحرية الإيرانية

رمز الخبر: 1253018 الفئة: الأمن والدفاع
ناوگان موشک انداز

رشت – تسنيم : أعلن نائب قائد أسطول الشمال في القوات البحرية في الجيش الإيراني عن قرب إنضمام بارجة "سبر" القاذفة للقنابل الى القوات البحرية الإيرانية في مياه الجنوب وبحر عمان بالاضافة إلى إنضمام المدمرة "سنهد" لهذه القوات.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن نائب قائد أسطول الشمال في القوات البحرية في الجيش الإيراني المقدم البحري أحمد رضا باقري أعلن في مراسم عزاء يوم 28 من صفر ذكرى وفاة النبي الاعظم محمد (ص) في مدينة رشت مركز محافظة جيلان (شمال البلاد) عن إستمرار تطوير سواحل مكران في ميناء جاسك أقصى نقطة شرق بحر عمان، حيث سيتم نشر القوات والقواعد العسكرية خلال برنامج التنمية السادسة خلال فترة خمسة أعوام المقبلة وهي ضمن رؤية القوات البحرية، ومن المتوقع أيضا خلال هذه الفترة أن يتم إنشاء منطقتين وثلاثة قواعدة بحرية في هذه المنطقة.

وشدد أحمد رضا باقري على حق التواجد في المياه الدولية من أجل الملاحة والتجارة والأهداف العسكرية على أساس القانون وهذا حق طبيعي لجميع البلدان التي لديها حدود بحرية، قائلا: منع إيران من التواجد في المياه الحرة ، هو حديث محدود الآفاق للأنظمة المتغطرسة.

وقال نائب قائد القوات البحرية للأسطول الشمالي إن وجود جيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية الواسع النطاق والقوي في المياه المفتوحة وسيما خلال الدفاع المقدس أثبت أنه لا توجد قوة يمكنها أن تسلب هذا الحق الطبيعي من إيران.

وأشار باقري إلى أن إيران بعثت مجموعة أساطيل الى الصين وسريلانكا واندونيسيا والهند وباكستان وقال : كانت البحرية الإيرانية مضيفة جيدة لمختلف البلدان مثل إيطاليا.

وإعتبر أحمد رضا باقري توسيع العلاقات بين البحرية الإيرانية مع الدول الأخرى تأدي إلى تعزيز الخبرات وتنمية العلوم مضيفا: إن البحرية الإيرانية لديها علاقات سليمة مع الدول المطلة على بحر قزوين الأربعة.

وأعلن نائب قائد أسطول الشمال في القوات البحرية عن قرب إنضمام رابع بارجة قاذفة قنابل تسمى "سبر" الى القوات البحرية الإيرانية في مياه الجنوب وبحر عمان كما سنشهد إنضمام المدمرة "سنهد" الى قوات بحرية الجمهورية الإسلامية.

وقال باقري هنالك إنجازات جيدة في صناعة الغواصات لدى القوات البحرية الإيرانية إذ أعلن عن تطوير وتوسيع القواعد  البحرية في سواحل مكران، والتي ترفع من مستوى القدرات الدفاعية للجيش والقوات البحرية الإيرانية.

وأضاف نائب قائد أسطول الشمال في القوات البحرية أن البحرية الإيرانية وصلت للإكتفاء الذاتي في العلوم والتكنولوجيا البحرية: مؤكدا إن القدرة  العلمية والخبرة للقوات البحرية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية باتت اليوم تلبي جميع الإحتياجات العلمية في مختلف المجالات الدفاعية.

/انتهي/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار