إتفاق بين ايران والفلبين لتوسيع التعاون المصرفي

رمز الخبر: 1253542 الفئة: اقتصادية
ایران و فیلیپین

طهران – تسنيم : إتفقت إيران مع الفلبين على تطوير العلاقات الثنائية وبناء علاقات مصرفية وذلك من أجل تعزيز التعاون الإقتصادي بين البلدين.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء نقلا عن الموقع الإخباري "مانيلا استاندارد" بأن إيران والفلبين إتفقتا على تطوير العلاقات الثنائية وبناء علاقات مصرفية وذلك من أجل تعزيز التعاون الإقتصادي بين البلدين.

واقترح مساعد وزير الخارجية لشؤون آسيا والمحيط الهادئ "ابراهيم رحيم بور" لدى لقائه أحد كبار المسؤولين الرفيعين في وزارة المالية الفلبينية "كارلوس دومينغيز" على أن تقوم طهران بمساعدة الفلبين بتوفير الطاقة. معربا عن أمله بفتح جسور التعان البنكي بين طهران ومانيلا قريباً.

وقال "رحيم بور" في هذا اللقاء أن بلاده ركزت على تطوير العلاقات الثنائية مع الفلبين، في الوقت نفسه تبدي إيران إستعداها لزيادة مستوى التعاون مع الفلبين، بما في ذلك في مجال العلاقات المصرفية وأضاف: أن إيران يمكنها تقديم المساعدة للفلبين في تلبية إحتياجاتها من الطاقة في المستقبل.

من جانبه أعلن المسؤول الفلبيني "دومينغيز" عن إستعداه للتعاون مع السلطات الإيرانية في إنشاء فرع أحد البنوك في بلاده. وأضاف قائلا: ستتم دراسة إنشاء فرع للبنك العقاري الفليبني في إيران من أجل تلبية احتياجات العمال الفلبينيين في إيران.

وأضاف "كارلوس دومينغيز" أن هناك "آفاق جيدة جدا"  لتأمين الوقود والأسمدة الكيمياوية التي تحتاجها الفلبين من إيران، وفي الوقت نفسه هنالك مجال لتعزيز صادرات الموز الفلبيني الى إيران.

كما قال السفير الإيراني لدى مانيلا "محمد تنهائي" في بداية اللقاء، إن بلاده تسعى لزيادة مستوى إستيراد الموز من الفلبين، وفي الوقت نفسه ستدرس نطاق التعاون في مجالات الطاقة والإستثمار في مشاريع البنية التحتية للفلبين.

وقال "محمد تنهائي" يتم حاليا التنسيق مع المجموعات التجارية الداخلية في الفلبين مثل غرفة التجارة والصناعة الفلبينية وذلك من أجل دارسة مجالات الاستثمار للشركات الإيرانية في هذا البلد. وأضاف: في القطاع الخاص في إيران، على سبيل المثال في قطاع الموز، هنالك شركات كبيرة لا تزال بحاجة إلى إستيراد المزيد من الموز من الفلبين.

وقال السفير الإيراني إن الشركات الإيرانية ترغب في الاستثمار في الفلبين، وخاصة قطاع البنية التحتية وتوزيع الطاقة ومشاريع معالجة المياه.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار