خلال استقبال السفير السوري في طهران؛

عبداللهيان: امريكا تتلاعب بملف الارهاب في المنطقة

رمز الخبر: 1256940 الفئة: ايران
امیر عبداللهیان سوریه

اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان ان الحل الوحيد للازمة السورية هو حل سياسي ، قائلا، امريكا تتلاعب بملف الارهاب في المنطقة.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان حسين امير عبداللهيان هنأ خلال استقباله السفير السوري في طهران عدنان محمود، الانتصارات الميدانية للجيش السوري على الارهابيين في مناطق هامة في حلب، قائلا، ان الحل الوحيد للازمة السورية هو حل سياسي، حيث لايمكن عقد الامال بشعارات مكافحة الارهاب الامريكية، هؤلاء يتلاعبون بملف الارهاب في المنطقة.

واضاف، ان الشعب والقيادة والجيش السوري حافظ على وحدة اراضيه عبر المقاومة في وجه الارهابيين القادمين من الخارج، وان طهران وموسكو مستمرتان في دعمهما لسوريا في وجه الارهابيين وداعمي مثيري الحروب وسيستمرون في مساعيهم السياسية والدبلوماسية لاخراج سوريا من ازمتها.

ونوه عبداللهيان الى ان طهران ستستمر في دعمها القوي لسوريا في جميع المجالات.

بدوره ثمن السفير السوري عدنان محمود الدعم الشامل من قبل الحكومة والشعب الايراني للشعب السوري المظلوم، قائلا، ان دول الاستكبار في المنطقة وداعميهم اليوم يأسوا من منجزات مقاتلينا، لان جميع خططتهم المشؤومة بائت بالفشل.

واشار محمود الى ان إذا ما اتخذ اي قرار بشأن سوريا يجب ان يأخذ بعين الاعتبار السياسات الاستراتيجية لسوريا وايران وروسيا.

ولفت السفير السوري الى حكمة قائد الثورة الإسلامية في إيران في تطورات السياسية والدولية والاقليمية، قائلا، ان جميع ملاحظات قائد الثورة حول الاتفاق النووي وسوريا وان هذه الملاحظات تتحقق الان.

واعتبر عدنان محمود في الختام، تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين هاما للغاية، قائلا، ان تحقيق هذه الاتفاقيات من شأنها المساعدة على تحسين الاوضاع الاقتصادية المضطربة للشعب في سوريا.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار