العميد اوصانلو لـ"تسنيم"

القضاء على عدد من متزعمي المجموعات الارهابية شمال غرب البلاد

رمز الخبر: 1262651 الفئة: ايران
سردار اوصانلو

اكد قائد مقر حمزة سيد الشهداء(ع) شمال غرب ايران العميد محمد تقي اوصانلو انه تم خلال الاشهر الثلاثة الماضية الحاق متزعمي المجموعات الارهابية والمعادية للثورة، خسائر كبيرة، على الحدود شمال غرب البلاد.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان العميد محمد تقي اوصانلو اشار اليوم الجمعة 9 ديسمبر في تصريح للصحفيين الى ان الاوضاع الامنية شمال غرب ايران جيدة جدا ولاتوجد هناك مشكلة في هذا الشأن.

وأضاف، رغم ان الاعداء وخاصة آل سعود الخبثاء يسعون الى اعداد المجموعات المعادية للثورة ودعمها ماليا لكنا اليوم واجهت الفشل الذريع والحق بها خسائر كبيرة.

ونوه قائد مقر حمزة سيد الشهداء(ع) شمال غرب ايران الى ان مساعي الاعداء في زعزعة الحدود بائت بالفشل، قائلا، ان الحالة الامنية شمال غرب ايران افضل من حالة كثير من الدول التي تدعي الامن في بلادها.

وفي معرض رده على سؤال لمراسم تسنيم حول تحركات المجموعات الارهابية شمال غرب ايران وتفاصيل القضاء عليها، قال، منذ مدة كانت المجموعات المعادية للثورة تعيش  في عزلة ولم تقدم على اي عمل عسكري لكن الامريكيين والسعوديين قاموا خلال العامين الاخيريين بتحريكهما عبر الدعم المالي والعسكري، حيث قامت هذه المجموعات هذا العام ببعض التحركات والحقنا بها خسائر كبيرة.

وأضاف، قمنا بالقضاء على عدد من متزعمي هذه المجموعات والحقنا بهم خلال الاشهر الثلاثة الماضية خسائر كبيرة.

وفي رده على سؤال آخر لمراسل تسنيم حول تطورات سوريا، قال العميد اوصانلو، تم تحرير قسم كبير من حلب وان الاعداء يسعون الى عدم تحريرها بشكل كامل لان حلب اهم الاماكن التي يريدها الاعداء لتنفيذ عملياتهم، وبعون الله سيتم تحرير حلب بالكامل خلال الايام القليلة القادمة.

ونوه الى ان الارهابيين تلقوا ضربات مهلكة في جميع النقاط، قائلا، ان المجموعات الارهابية تتلقى اليوم ضربات موجعة في العراق لكن الامريكيون والسعوديون لن تتوقف خططهم حيث انهم يتحدثون عن هدنة لدعم داعش والنصرة.

/انتهى/

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار