الجيش السوري يشتبك مع داعش قرب حقول غاز حمص + خريطة

رمز الخبر: 1263304 الفئة: دولية
تدمر

دمشق-تسنيم: تدور مواجهات عنيفة بين الجيش السوري مدعوما بقوات الدفاع الوطني من جهة وبين إرهابيي داعش في عدة محاور بريف حمص الشرقي تتركز في مناطق حقول الغاز بالجهة الشمالية الغربية من مدينة تدمر .

وقال مصدر ميداني أن تنظيم داعش دخل حقول "جزل و المهر و الحجار" وذلك بعد معارك عنيفة تراجعت على اثرها وحدات الدفاع الوطني المكلفة حماية الحقول بالمنطقة .

مصدر في الدفاع الوطني قال إن العمل بظل هذه الظروف الجوية التي تعيق حركة الطيران صعب جداً وبالرغم من ذلك فإن القوات السورية تسطر بطولات كبيرة وتكبد ارهابيي داعش عشرات القتلى والجرحى.

ونفى المصدر صحة مايشاع عن دخول داعش أي نقطة داخل مدينة تدمر مؤكدا أن المدينة و طريق "تدمر حمص" مسيطر عليه بالكامل وأن الوضع في تدمر جيد وهي محمية من عدة جبال شمالا و جنوبا.

كما تمكنت وحدات الجيش السوري من صد هجوم لداعش على نقاطها شمال شرق "الصوامع" والتي تبعد عن تدمر عدة كيلومترات وقتل خلال المعارك مايقارب 42 من ارهابيي داعش و تدمير 3 مدرعات لهم وسط أنباء عن وصول تعزيزات عسكرية للجيش لإيقاف تقدم التنظيم.

في الأثناء نفذ الطيران الحربي السوري و المروحيات الروسية عدة ضربات جوية على تجمعات التنظيم بمحيط حقول جزل والشاعر و شرق الصوامع والجبال المحيطة ودمر عدة آليات.

وتركز هجوم تنظيم داعش على منطقة حقول الغاز مما يشير إلى نقص في الموارد المالية والنفطية للتنظيم وذلك بهدف تحقيق مكسب من بيع النفظ واستجراره إلى مناطق نفوذه ليصار بيعها إلى عملاء التنظيم في تركيا.

يشار إلى أن تنظيم داعش الإرهابي استقدم  التعزيزات لشن الهجوم على حقول الغاز في ريف حمص من العراق ولم يسحب أي من عناصره من جبهة "الباب" أو الرقة شمال سوريا.

/انتهى/.

اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
أحدث الأخبار